إزالة الصورة من الطباعة

الجبهة الشعبية : تنعي الكاتب والمناضل القومي المصري عبد العال الباقوري

تصريح صحفي

الجبهة الشعبية:تنعي الكاتب والمناضل القومي المصري عبد العال الباقوري

ببالغ الحزن والأسى تنعى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الكاتب الصحفي والمناضل الوطني والقومي والنقابي الكبير عبد العال الباقوري، الذي رحل عن عالمنا أمس بعد أن ألم به المرض.

وتعتبر الجبهة أن رحيل هذا المناضل المخلص، خسرت القضية الفلسطينية أحد أشد الأوفياء لها والمدافعين عنها، حيث جسد وفاؤه ودفاعه عن الحق الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الصهيوني منذ بداية نشأة وعيه الوطني والقومي، من خلال كتاباته ومؤلفاته الكثيرة ونضالاته المتعددة، حيث اعتبره دفاع عن كل الأمة والبلدان العربية وفي مقدمتها مصر العروبة، في وجه الاستهدافات والأطماع الصهيونية لها وفيها.

وتشيد الجبهة، بنضاله النقابي المتفاني من أجل تحقيق حرية الصحافة، وحماية الصحفيين وحقوقهم، وما تمتع به من قيم وخصال إنسانية رفيعة، جعلت له احتراماً وحضوراً متميزاً عند كل من عرفه، وتعاهده بأن تبقى وفيه لتوجهاته وأهدافه الوطنية والقومية، والتمسك بالقيم الإنسانية الرفيعة، التي جسدها خلال مسيرة عطائه الطويلة.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم الجبهة بخالص عزائها إلى عائلة وأسرة الفقيد الباقوري وإلى الشعببين المصري والفلسطيني وعموم الأمة العربية، وزملائه في مهنة الصحافة.

 

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

دائرة الإعلام المركزي

7/8/2018