لا تتوفر نتائج هذه اللحظة.

الثوابتة: عملية القدس البطولية دهست كل محاولات إخماد شعلة الانتفاضة

المكتب الاعلامي - غزة

أشار عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة الشعبية الرفيق هاني الثوابتة إلى أن عملية القدس البطولية التي نفذها الشهيد الرفيق فادي قنبر تحمل دلالات متعددة أبرزها أن شاحنة الانتفاضة التي استقلها  لم تدهس هؤلاء الصهاينة فقط بل دهست محاولات إخماد شعلة الانتفاضة وقالت لكل المراهنين بأن الشباب الفلسطيني المندفع في الميدان صوب ساحات الاشتباك هو للصهاينة بالمرصاد .

ولفت خلال مقابلة تلفزيونية أجراها على قناة القدس الفضائية  بأن تنفيذ العملية جاء رسالة للعالم أجمع بأن يقفوا أمام الإجرام الصهيوني المستمر وتماديه في ممارسة كل أنواع القتل والتنكيل والإعدامات الميدانية بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

وفي ذات السياق أدان الثوابتة الجريمة النكراء التي ارتكبها الاحتلال  قبل عدة أيام  بإغراق الصياد محمد الهسي شهيد لقمة العيش في بحر غزة  متسائلاً "في ظل هذه الجريمة البشعة ماذا سمعنا من العالم ومن الولايات المتحدة الأمريكية ومن كل الذين ينادون بحقوق الإنسان ".

 وتابع الثوابتة "لا يوجد إرهاب منظم في العالم سوى إرهاب دولة الاحتلال الذي يمارس على مرأى ومسمع من العالم جهاراً نهاراً دون أن يحرك ساكنا ،أما آن الأوان لأن يتوقف هذا الإرهاب الصهيوني؟!".

وقال الثوابتة بأن نضال الشعب الفلسطيني هو حق مشروع كفلته كافة المواثيق والأعراف الدولية مؤكداً على أن نضالنا سيستمر حتى تحرير كل فلسطين وأن الصهاينة  سيفرون من أرضنا إلى غير رجعة تماماً كما فروا من أمام البطل فادي قنبر.

وأكد الثوابتة على أن هذه العمليات البطولية التي ينفذها أبناء الشعب الفلسطيني  جزءاً من الوعي الثوري الذي امتزج بقناعتنا أن هذا الاحتلال لاوجود له على أرضنا ولا يمكن أن يبقى على أرض فلسطين .

وأشار إلى أنه لا يمكن عزل هذه العمليات عن الدعوة الوطنية التي أسست من أجلها فصائل العمل المقاوم والتي تدعو في أدبياتها وأبجدياتها للتصدي لهذا الاحتلال وتأتي في إطار المواجهة الشاملة مع العدو و تلبية لنداء القوى السياسية ونداء فصائل المقاومة بأن الاشتباك مع العدو اشتباك مستمر ومفتوح .

التعليقات