اليوم الثاني على إضراب الكرامة.. الاحتلال يفرض إجراءات عقابية

فلسطين - وكالات

واصل الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني إضراب "الحرية والكرامة" لليوم الثاني على التوالي، فيما اتخذت سلطات الاحتلال إجراءات عقابية لمحاولة إجهاضه.

وشرع نحو 1500 أسير أمس في إضراب مفتوح عن الطعام تزامنا مع يوم الأسير الفلسطيني، للمطالبة بحقوقهم التي سلبها الاحتلال في السنوات الأخيرة، ووقف الانتهاكات التي تمارس بحقهم وأبرزها وقف سياسة الإهمال الطبي وإنهاء العزل، ووقف الاعتقال الإداري.

في المقابل، أقدمت سلطات الاحتلال على اتخاذ إجراءات عقابية لمحاولة إجهاض الإضراب، حيث عزلت إدارة مصلحة السجون، عددًا من قيادات "إضراب الحرية والكرامة".

وأفادت صفحة "إضراب الحرية والكرامة" على موقع "فيسبوك"، بأن الاحتلال نقل الأسرى: أنس جرادات، وناصر عويس، ومحمد زواهرة، وهم من قيادات الأسرى، من سجن (نفحة) إلى عزل (أيلا).

كما أفادت أماني سراحنة، العضو باللجنة الإعلامية لمتابعة الإضراب، بأن الاحتلال نقل الأسرى: مروان البرغوثي، وكريم يونس، ومحمود أبو سرور إلى عزل معتقل الجلمة.

التعليقات

تعليقك على الموضوع