بيان صادر عن كتائب الشهيد أبو علي مصطفى - الذراع العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بمناسبة الذكرى ال 45 لعملية اللد البطولية النوعية.

بيان صادر عن كتائب الشهيد أبو علي مصطفى - الذراع العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين 

بمناسبة الذكرى ال 45 لعملية اللد البطولية النوعية

في مثل هذه الأيام ، نفذّت مَجموعة فدائيّة خاصة تابعة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، والجيش الأحمر الياباني ، عملية بُطولية فريدة من نوعها في قلب مطار اللد ( مطار جورج حبش الدّولي) داخل فلسطين المحتلة ، قتل فيها 26 وجرح العشرات بحسب مصادر العدو ، كان من بين القتلى الصهيوني "أهارون كاتسر" رئيس " الأكاديمية الإسرائيلية للعلوم " والذي كان له دوراً بارزاً في تطوير القُدرة  العسكرية لجيش العدّو .

إن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وذراعها العسكريّ " كتائب الشهيد أبو علي مصطفى" وهي تُحييان الذكرى الـ 45 لهذه العملية البطولية النوعيّة ، تؤكد على إلتزامها نهج العُنف الثوري، باعتباره خياراً استراتيجياً مفتوحاً في مواجهة العدّو الصهيوني ، قائم على فهم علمي لطبيعة هذا العدو والصراع التاريخيّ الوجودي ، وتعتبر الكفاح المسلح أحد أهم أشكال النضال الرّئيسية في مواجهة العدو الصهيوني حتى تحقيق أهداف شعبنا في العودة والتحرير.

تؤكد كتائب الشهيد أبو علي مصطفى ،الجناح العسكري للجبهة الشعبية ، مُجدداً ، للشعب الفلسطيني وأمتنا العربية وأحرار العالم ، أنها تتمسك بهذا النهج الثوريّ أكثر من أيّ وقت مضى ، بغض النظر عن الظروف المُجافية والصعبة والتغول الإمبريالي الصهيوني الرّجعي في المنطقة، كما وستواصل العمل على تطوير قدرات وحداتها القتالية والعسكرية والأمنية ، باعتبارها مهمة وأولوية ثابتة مُستمرة على أجندتها الكفاحيّة وفق استراتيجية الجبهة الثابتة، ووفقاً لبرنامجها السياسي وقرارات مؤتمراتها الوطنية وهيئاتها المركزية.

عاشت ذكرى عملية اللد البطولية الخالدة ..المجد للشهداء
 وإننا حتما لمنتصرون

كتائب الشهيد أبو علي مصطفى
الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
31- 05 --2017

التعليقات