لا تتوفر نتائج هذه اللحظة.

الجبهة الشعبية تنعي المناضل التاريخي والنقابي سعيد محمد رمضان " أبو خالد"

بيان نعي

الجبهة الشعبية تنعي المناضل التاريخي والنقابي سعيد محمد رمضان " أبو خالد"

تنعي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إلى جماهير شعبنا المناضل التاريخي والنقابي سعيد محمد رمضان " أبو خالد" والذي رحل في العاصمة الأردنية عمان في الثالث من شهر أيلول/ سبتمبر الحالي عن عمر  يناهز 82 عاماً، بعد أن أفنى عمره في خدمة الثورة والوطن.

المناضل من مواليد عام 1935، وهو من عائلة وطنية ملتزمة ومعروفة في دورها النضالي، إلتحق بحركة القوميين العرب مبكراً واعتقل في عام 1956 لمدة سنتين في الأردن وقد شارك بالتحضير لإنطلاقة الجبهة وكان أحد أعضاء مجموعة أبطال العودة، وواصل النضال من خلال الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين منذ تأسيسها حتى أوائل السبعينات، وهو مؤسس نقابة عمال البلاط في الأردن، وكان أحد نشطاء النادي القومي العربي.

وتتوجه الجبهة إلى أهله وذويه وأحبائه بخالص عزائها برحيل هذا المناضل، وتعاهده بالاستمرار بالمقاومة، والمضي على دربه في الدفاع عن أبناء شعبنا الكادحين والعمال حتى تحقيق حلم شعبنا بالعودة والتحرير.

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

دائرة الإعلام المركزي

10/9/2017

التعليقات