لا تتوفر نتائج هذه اللحظة.

الغول: اختطاف جثامين الشهداء تأكيد جديد على الفاشية الصهيونية

فلسطين - الجبهة الشعبية

دان عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، كايد الغول، إقدام سلطات الاحتلال الصهيوني على اختطاف جثامين الشهداء الخمسة الذين قضوا مع شهداء آخرين جراء استهداف نفق للمقاومة شرق خانيونس يوم الاثنين الماضي.

ورأى الغول في اتصالٍ هاتفي مع "بوابة الهدف"، أن اختطاف جثامين الشهداء هو استكمال للجريمة التي استهدفتهم، وتأكيد جديد على الفاشية الصهيونية التي لا تقيم وزناً للمواثيق والمعاهدات الدولية الإنسانية، ولا حتى للمنظمات الدولية ذات الصلة ومنها منظمة الصليب الأحمر التي تواصلت مع قوات الاحتلال دون نتيجة، من أجل تمكين جهاز الدفاع المدني الفلسطيني في ممارسة مهامه الإنسانية بالبحث عن المفقودين داخل النفق.

ودعا عضو المكتب السياسي الى فضح هذه الجريمة في مختلف المحافل الدولية، ومطالبة المؤسسات الدولية بإدانتها، والضغط على كيان الاحتلال من أجل إعادة الجثامين المختطفة، مُطالباً السلطة الفلسطينية بتحمل مسؤولياتها في متابعة هذه القضية، كما طالب السلطة وقوى المقاومة برفض التعامل مع أية مطالب "إسرائيلية" لمبادلة الجثامين مع جثث جنود صهاينة شاركوا بالعدوان على قطاع غزة، ومارسوا القتل والتدمير بحق شعبنا وممتلكاته.

 

التعليقات