مقتل الجندي الذي أصيب في عملية الطعن البطولية في القدس

فلسطين - وكالات

أفادت وسائل اعلام عبرية، الليلة، بأن الجندي الصهيوني الذي أصيب مساء الأحد في عملية الطعن البطولية في البلدة القديمة، قد لقي مصرعه بعد عدة ساعات من مكوثه في وحدة العناية المشددة جراء اصابته بعدة طعنات في الأجزاء العلوية من جسده، وذلك في شارع الواد، القريب من المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة.

وقالت المصادر أن الفدائي الذي نفَّذ عملية الطعن البطولية مساء الأحد في مدينة القدس، قد استشهد متأثرًا بجراحه وهو فلسطيني من قرية عقربا قضاء مدينة نابلس، ويُدعى عبد الرحمن بني فضل (28 عامًا)، على حد قولها. 

واستنفرت شرطة الاحتلال قواتها في المكان، حيث عملت على تعزيز تواجد قوات حرس الحدود، وأغلقت عددًا من أبواب المسجد الأقصى، وأبواب البلدة القديمة.

التعليقات