لا تتوفر نتائج هذه اللحظة.

خلال كلمة في مخيمات العودة شرقي رفح/ الكرنب يؤكد أن المقاومة هي التي تجبر الاحتلال على الاستسلام والخنوع

دعا عضو اللجنة المركزية الفرعية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين سامر الكرنب لضرورة تشكيل جبهة مقاومة فلسطينية عربية إسلامية وعالمية موحدة لمواجهة كل المؤامرات التي تستهدف المنطقة والاقليم ومقدرات الأمة، كنقطة دعم مركزية للقضية الفلسطينية.

وتوجه الكرنب خلال كلمة باسم الجبهة الشعبية في مخيمات العودة بالتحية إلى المقاومة العربية والإسلامية وكل القابضين على جمر المبادئ والقيم والمقاومة، والذين يقاومون بكل الوسائل المشروعة العدو الصهيوني والأمريكي وأذياله في المنطقة المتآمرين على حقوق وثوابت شعبنا وأمتنا .

واعتبر الكرنب أن تحرير الأرض والمقدسات من هذا الكيان الصهيوني المجرم تنبع من إرادة وتضحيات الشعب وقوة وصلابة المقاومة وفوهات البنادق، مشيراً أن الشعوب هي التي تفرض إرادتها وتجبر الاحتلال على الاستسلام والخنوع، كما شاهدنا ذلك واقعاً في لبنان وغزة وفي القدس وخاصة في معركة البوابات قبل عدة شهور، وأخيراً في استمرار شعبنا بمسيرات العودة والتي أثبتت فيها القوة الشعبية وتكاملها مع المقاومة المسلحة نجاعتها ونجاحها في إرباك العدو وتحطيم اسطورته المزعومة، كما وأثبتت فشل وأوهام ما يُسمى التسوية والمفاوضات والعملية السلمية، كما وكشفت كل المتآمرين على شعبنا من المهرولين للتطبيع والعلاقات مع هذا الكيان.

وطالب الكرنب الجماهير العربية والإسلامية وأحرار العالم بأن يتحملوا مسئولية كبيرة في دعم صمود شعبنا الفلسطيني في نضاله العادل من أجل انتزاع حقوقه ورفع الحصار ووقف العدوان الصهيوني، وتعزيز ثقافة المقاطعة للكيان الصهيوني على كافة الصعد وملاحقة رموز التطبيع، ومواجهة صفقة ترامب.

وشدد الكرنب على أن إنجاز المصالحة الوطنية والالتزام بمقررات الحوار الوطني في القاهرة وبيروت هو المدخل الأساسي لاستعادة الوحدة الوطنية، وصوغ استراتيجية وطنية لمواجهة التحديات الراهنة والعدو الصهيوني.

وأكد الكرنب على استمرار شعبنا في القطاع بمسيرات العودة على طريق العودة والتحرير، وفي هذا السياق وجه التحية لجماهير شعبنا في الوطن والشتات في الضفة والقدس والمناطق المحتلة عام 1948 والجماهير العربية وأحرار العالم الذين التحموا اليوم مع أبناء شعبنا في القطاع في مليونية القدس تزامناً مع يوم القدس العالمي لرفع الصوت عالياً تأكيداً على قضية فلسطين وحضور الشعب الفلسطيني.

وفي ختام كلمته عاهد الكرنب جماهير شعبنا وكل الشهداء وخص منهم شهداء وشهيدات مسيرات العودة، بمواصلة المسيرة حتى تحقيق أهدافنا في العودة والتحرير.

التعليقات