تمديد اعتقال القيادي في حركة أبناء البلد رجا إغبارية

فلسطين - وكالات

 

مددت المحكمة المركزية في مدينة حيفا في الداخل الفلسطيني المُحتل، اليوم الثلاثاء، فترة اعتقال القيادي في حركة أبناء البلد، رجا إغبارية، لغاية يوم الأحد القادم.

وأمهلت المحكمة، النيابة العامة مدة يومين (لغاية الخميس) حتى تقدم أجوبة على استفساراتها.

وبالتزامن مع الجلسة، نظمت صباح اليوم وقفة تضامنية مع رجا إغبارية قبالة مبنى المحكمة، وذلك بدعوة من لجنة المتابعة.

وكانت النيابة العامة قد قدمت للمحكمة في حيفا يوم 20.9.2018، لائحة اتهام وطلب تمديد اعتقال إلى حين الانتهاء من كافة الإجراءات القانونية ضد إغبارية من مدينة أم الفحم.

وشارك العشرات من أبناء قطاع غزة في وقفةٍ تضامنية، مع القيادي في حركة "أبناء البلد" الأسير رجا اغبارية والذي أقدم الاحتلال على اعتقاله قبل أسابيع.

وشارك في الوقفة التي دعت إليها لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية والجبهة الشعبية، عددٌ من قيادات وكوادر وأعضاء الجبهة وممثلي القوى الوطنية والإسلامية ووسائل الإعلام.

كما شارك مواطنون في وقفة احتجاجية وسط مدينة رام الله، اليوم، دعت إليها القوى الوطنية والإسلامية والهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى، للمطالبة بإطلاق سراح اغبارية، المعتقل في سجون الاحتلال بتهمة "التحريض على مواقع التواصل الاجتماعي".

يُذكر أن شرطة الاحتلال الصهيوني اعتقلت رجا إغبارية قبل نحو أكثر من أسبوعين، زاعمةً إنه "جرى اعتقاله بشبهة نشر منشورات عبر شبكة التواصل الاجتماعي الذي يشتبه بأنها تحرض على العنف والإرهاب وتأييد منظمات إرهابية، واعتقاله جاء بعد مراقبة سرية لتحركاته عبر الشبكة العنكبوتية"، على حد وصفها وزعمها.

جدير بالذكر أن إغبارية قد ذكر في وقتٍ سابق أن "الشرطة تقوم بملاحقته سياسيًا، وكل الشبهات التي توجه لي عارية عن الصحة".

التعليقات