خلال كلمة له في فعالية بوابة هربيا/ كعبي: مسيرات العودة مستمرة والمقاومة لا يمكن أن تتخلى عن الأسرى

 

قال عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسئول لجنة الأسرى في غزة علام كعبي أن مسيرات العودة  مستمرة دون توقف ودون تراجع وبزخمها الشعبي المقاوم حتى تحقيق أهدافها، وستظل متسلحة بالإرادة الشعبية وبالوعي بأهدافها وعدالة قضيتنا، مشدداً على أن حرية الأسرى حق في أعناقنا جميعاً وبأن حريتهم قريبة، وأن المقاومة لا يمكن أن تتخلى عنهم وستخرجهم من بين أنياب الاحتلال.

وأضاف الكعبي خلال مشاركته في فعاليات المسير البحري السابع عشر شمال قطاع غزة عصر اليوم أن الجماهير اثبتت باستمرارها في المشاركة بمسيرات العودة وفائها لدماء الشهداء وللتضحيات التي قدمتها على مدار أكثر من ثمانية شهور، لتمضي ودون توقف في الاستمرار بهذا النهج الشعبي المقاوم تكاملاً مع المقاومة الباسلة، ملحقة بالاحتلال أفدح الخسائر.

واعتبر الكعبي في كلمته أن هذا الاحتلال المجرم يقر ضمنياً بهزيمته في مواجهة مسيرات العودة، حيث فشلت آلة قمعه الاجرامية في مواجهة هذه الإرادة الشعبية العتيدة، فما زالت مسيرات العودة تواصل استنزاف الاحتلال ورفع كلفته وتزيد من خسائره خصوصاً في المغتصبات المحاذية لقطاع غزة.

وتوجه الكعبي في كلمته بالتحية لأرواح شهداء شعبنا الذين عمّدوا بدمائهم الزكية طريق العودة والحرية، مشدداً على أن شعب يقدّم هذه التضحيات حتماً سينتصر، ولن يستطيع أحد أن يهزمه أو أن يكسر إرادته الشعبية أو مقاومته  الباسلة.

 

كما رحب الكعبي بأية جهود تحقق انفراجة في طريق المصالحة واستعادة الوحدة، لافتاً أن ما يهم شعبنا هو أن تتمخض هذه الجهود عن وحدة وطنية حقيقية وجدية وفقاً لما تم الاتفاق عليه في القاهرة 2011، ومخرجات اللجنة التحضيرية 2017، وعلى أسس وطنية مقاومة، داعياً لاستلهام الدروس والعبر من تجربة غرفة العمليات المشتركة وقرارها الموحد الذي عبّرت عنه في الميدان في تحقيق هذه الوحدة، ورسم الاستراتيجية الوطنية القادرة على مواجهة التحديات ومشاريع التصفية.

واعتبر كعبي أن تسارع وتيرة التطبيع بين الكيان الصهيوني وبعض الأنظمة العربية الرجعية كشف النقاب عن المؤامرات التي تُرتكب بحق القضية الفلسطينية وشعبنا، وبحق أمتنا العربية. ما يستدعي من جماهير أمتنا العربية أن تأخذ زمام المبادرة لتتصدى لهذه الجريمة التي ترتكبها هذه الأنظمة.

وفي ختام كلمته عاهد كعبي جماهير شعبنا بمواصلة النضال والاستمرار في مسيرات العودة وتصعيد فعالياتها على طريق تحقيق أهداف شعبنا في العودة والحرية والاستقلال وإقامة دولة فلسطين على كامل التراب الوطني وعاصمتها القدس.

 

alam-ka3by3

alam-ka3by1

alam-ka3by2


التعليقات