جيش الاحتلال يبدأ عملية واسعة لتدمير أنفاق حزب الله

فلسطين - وكالات

 

أعلن جيش الاحتلال "الإسرائيلي"، صباح الثلاثاء، بدء عملية عسكرية لما أسماه “لكشف وإحباط” أنفاق حزب الله، والتي حفرها دفاعًا ضد أيّ عدوانٍ على لبنان.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال جوناثان كونريكس إن الجيش على علم بعدد من الأنفاق العابرة إلى الأراضي المحتلة، من لبنان وإنه سيبدأ عمليته داخل الأراضي المحتلة وليس عبر الحدود.

وأفادت إذاعة جيش الاحتلال بأن تعزيزات ضخمة للجيش "الإسرائيلي" في منطقة المطلة شمالفلسطين المحتلة وتم إعلانها منطقة عسكرية مغلقة.

ويتم تنفيذ العملية تحت قيادة القيادة الشمالية في جيش الاحتلال، بمشاركة فرع الاستخبارات وفيلق الهندسة القتالية وإدارة تطوير الأسلحة والبنى التحتية، وفق متحدث باسم جيش الاحتلال.

وزعم متحدث باسم جيش الاحتلال، أنه منذ عام 2014 يعمل الجيش الإسرائيلي في فريق مشترك مع قسم الاستخبارات والقيادة الشمالية التي قادت منذ ذلك الحين النشاط العملياتي والتكنولوجي والاستخباراتي حول مسألة حفر الأنفاق في "الحلبة الشمالية".

وقال المتحدث "إن الفريق قاد الى تطوير معرفة وقدرات واسعة حول مشروع الأنفاق الهجومية لحزب الله"، مضيفا أنه "في السنوات الأخيرة وكجزء من الاستعدادات لهذه العملية، تم تنفيذ خطة دفاعية فريدة في القطاع الذي يشمل أنشطة "التحوط" و"التجريد"، على حد تعبيره.

التعليقات