الجبهة تستقبل وفداً قيادياً من الرفاق في الجبهة الديمقراطية جاء مهنئاً بانطلاقتها

 

استقبلت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ظهر اليوم السبت في مكتبها المركزي بمدينة غزة وفداً قيادياً من الرفاق في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تقدمهم مسئولها في قطاع غزة الرفيق أبو ناصر وأعضاء من المكتب السياسي واللجنة المركزية جاء مهنئاً بالذكرى الحادية والخمسين لانطلاقة الجبهة. وكان في استقبالهم عضو المكتب السياسي للجبهة الرفيق جميل مزهر وعدد من أعضاء اللجنة المركزية للجبهة واتحاد لجان المرأة.

وتقدم الرفيق أبو ناصر بالتهنئة للرفاق في الجبهة بذكرى انطلاقتها الحادية والخمسين، مؤكداً على أن العلاقة التي تجمع الجبهتين متميزة، وأن هناك إصرار على تعزيز هذه العلاقة سواء من خلال العلاقات الثنائية أو التجمع الديمقراطي الذي تم اطلاقه قبل عدة أيام من قطاع غزة، مضيفاً أنه تم اتخاذ خطوات عملية تجاه ذلك، وأن اللجان والهيئات المختلفة بين الجبهتين في حالة تداعي لتعزيز ذلك بكل النواحي.

وأكد أبو ناصر أن هناك أيضاً تنسيق بين الجبهتين في كافة القضايا المتعلقة بالعمل الوطني، مشدداً على ضرورة مواصلة الجهد من أجل إنجاز المصالحة واستعادة الوحدة وذلك لمواجهة التحديات الراهنة، وبناء منظمة التحرير الفلسطينية على أسس وطنية جامعة، وإنهاء معاناة شعبنا حتى تحقيق أهداف شعبنا.

من جهته، رحب الرفيق مزهر بالحضور معبّراً عن تقديره لدور الرفاق في الجبهة الديمقراطية ولطريقهم النضالي الذي تعمّد بالتضحيات والعطاء، مشيراً إلى ضرورة تعزيز العلاقة بين الجبهتين للتصدي للتحديات الراهنة التي تعيشها القضية الفلسطينية.

وأكد مزهر على ضرورة العمل سوياً وبكل الجهد من أجل إنجاح تجربة التجمع الديمقراطي، لتحقيق ما نصبو إليه ليكون إطاراً وطنياً تقدمياً يكون بمثابة بديلاً ثالثاً في المجتمع الفلسطيني، يتبنى قضايا شعبنا، ويتصدى لكل التحديات الراهنة وفي مقدمتها المخططات التصفوية، مشدداً على ضرورة تعزيز العمل المشترك بين الجبهتين على كافة المستويات النقابية والمرأة والشباب.

من جانبه، أكد عضو اللجنة المركزية العامة الرفيق علام الكعبي بأن الجبهتين تشكلان حالة وطنية متقدمة يجب أن تتعزز بالعمل من خلال الشراكة الوطنية والعمل المشترك في الميدان، وما يستدعي ذلك من نقل هذه العلاقة المتقدمة إلى القواعد.

 
967A2624
967A2619
967A2616
967A2600
967A2566
967A2556
967A2541
967A2526
967A2510
967A2523
967A2499

التعليقات