الشعبية: الاستمرار بالمقاومة هو السبيل للجم الاحتلال والمستوطنين

بيانٌ صادر عن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

الشعبية: الاستمرار بالمقاومة هو السبيل للجم الاحتلال والمستوطنين

 نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شهيد الوطن الأسير المحرر حمدي النعسان، الذي ارتقى مساء أمس السبت شهيدًا أثناء تصدّيه البطولي مع أبناء قريته للمستوطنين خلال اقتحامهم بدعم وحماية جنود الاحتلال قرية المغير شمال رام الله، مؤكدة أن "دماء الشهيد لن تذهب هدرًا ولن تزيد شعبنا إلا إصرارًا على المضيّ قدمًا في الاستمرار بالمقاومة، فهي القادرة على لجم الاحتلال والمستوطنين".

وقالت الجبهة "لقد امتدّت يد الإرهاب الصهيوني لتضيف جريمةً أخرى إلى سلسلة الجرائم اليومية البشعة التي تقترفها بحق الشعب الفلسطيني، ويكشف هذا التصعيد المتسارع من قبل الاحتلال والمستوطنين عن خطةٍ صهيونية مبيتة لاستثمار هذه الجرائم كوقود للدعاية الانتخابية".

ودعت إلى "مزيد من الوحدة والتلاحم من أجل مواجهة الهجمة الصهيونية الشرسة على أبناء شعبنا، وضرورة تشكيل لجان الحماية الشعبية للتصدي لإرهاب المستوطنين القتلة، في ظل تصاعد جرائمهم اليومية على القرى والبلدات الفلسطينية."

وطالبت الجبهة الشعبية "المجتمع الدولي بتحمّل مسئولياته القانونية والأخلاقية تجاه الجرائم الصهيونية المتواصلة ضد شعبنا، وإرهاب المستوطنين المدعوم من جيش الاحتلال وحكومته الفاشيّة، مؤكدةً أن استمرار الصمت الدولي تجاه هذه الجرائم يُعطي الاحتلال دافعًا للاستفراد بشعبنا ولتصعيد عدوانه".

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

دائرة الإعلام المركزي

27-1-2019

التعليقات