هجمات للمستوطنين في الخليل.. ودعواتٌ لقتل الفلسطينيين

فلسطين - وكالات

هاجم مستوطنون صهاينة، فجر اليوم الأحد، منازل المواطنين في حي تل الرميدة وسط مدينة الخليلبالضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، بأن عشرات المستوطنين هاجموا عددا من منازل المواطنين بالحجارة.

كما هاجم عشرات المستوطنين على مفترق التجمعات الاستيطانية "غوش عتصيون" شمال الخليل، مساء أمس السبت، مركبات المواطنين ووجهوا الشتائم والتهديدات لهم.

وأفادت مصادر محلية، بأن ما يزيد عن 50 مستوطنا يحتشدون عند مفترق "غوش عتصيون" ومحيط بيت البركة قرب مخيم العروب المقام على أراضي بلدة بيت أمر، والذي استولى عليه المستوطنون بعد قرار الاحتلال بضمه لتجمع عتصيون عام 2015.

وفي هذا السياق، حرض مستوطنون خلال مظاهرات منفصلة في "تل أبيب" و القدس ومستوطنات "آريئيل" و"غوش عتصيون" و"كريات أربع" وغيرها، على قتل الفلسطينيين.

ورفع المستوطنون المشاركون في المظاهرات، يافطات كتب عليها شعارات تدعو بشكل مباشر وواضح إلى قتل الفلسطينيين.

وطالب المستوطنون بقتل المواطن الفلسطيني الذي تزعم سلطات الاحتلال أنه قتل مستوطنة الخميس الماضي في حرش قرب القدس.

التعليقات