الاحتلال يعتقل مواطنين ويقتحم منازل خلال مداهمات متفرقة بالضفة

فلسطين - وكالات

 

شنّت قوات الاحتلال حملة مداهمات، فجر اليوم الخميس، تخلّلتها اعتقالات وتفتيش منازل في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة.

وزعم جيش الاحتلال، في تصريحٍ مقتضب، اعتقال قواته 19 فلسطينيًا، من الضفة باستثناء القدس ، وصفهم بالمطلوبين، بحجّة ضلوعهم في المقاومة.

واعتقلت القوات الصهيونية 5 شبان من قرية اللّبن الشرقية جنوبي مدينة نابلس شمال الضفة، بدعوى إلقاء زجاجات حارقة على الشارع الرئيسي الذي يسلكه المستوطنون قرب القرية، وهم: محمود عبد الناصر نوباني (23 عاماً)، وبراء مهند عويس (20 عاماً)، وعثمان حامد عويس (24 عاماً)، ومهدي عبد الكريم ضراغمة (20 عاماً)، ومحمود مروان ضراغمة (20 عاماً).

كما اعتقلت 3 أسرى محررين من بلدة بيت فجّار جنوب شرقي مدينة بيت لحم جنوب الضفة، وهم: جواد محمود موسى طقاطقة، ورائد محمد عيسى طقاطقة، وأحمد محمد شاكر طقاطقة. إضافة إلى اعتقال المواطن اسماعيل محمد البطاط من شارع الصف في مدينة بيت لحم. وآخر من بلدة نحالين غربًا وهو فارس حسن فنون.

وفي الخليل، اعتقل الاحتلال الشاب عبد محمود زيادات (28 عاما)من منزل ذويه وفتشته في بلدة بني نعيم شرقاً. كما جرى اعتقال مواطنًا من مخيم عقبة جبر جنوب غربي أريحا، وآخر من بلدة بيت عور التحتا جنوب غربي رام الله.

وطالت الاعتقالات شابًا من قرية العيساوية، وآخرًا من مخيم قلنديا في القدس المحتلة. مع الإشارة إلى أنّ الاحتلال لا يُضمّن اعتقالات القدس في تصريحه حول حصيلة ما نفّذه من اعتقالات في الضفة الغربية المحتلة.

إلى ذلك، اندلعت مواجهات واسعة في مدينة جنين، شمال الضفة، إثر مداهمات قوات الجيش الصهيوني لمنازل المواطنين، وعرف منهم: جمال القمبع والد الأسير أحمد القمبع رفيق الشهيد أحمد جرار، وفتشوا منزله واعتقلوا نجله إسلام. كما داهمت القوات منازل الشابين أسامة البشر، أحمد الجبالي، واعتقلتهما ونكلت بذويهما.

التعليقات