في ذكرى يوم الأرض/ جبهة العمل الطلابي تفتتح معرضها السنوي (شهداؤنا باقون ما بقي الزيتون)

 

افتتحت جبهة العمل الطلابي التقدمية معرضها السنوي الرابع "شهداؤنا باقون ما بقي الزيتون " والذي يأتي تزامناً مع ذكرى يوم الأرض تأكيداً منها على قدسية دماء الشهداء والأرض.

حيث تم افتتاح المعرض بحضور عدد من ذوي الشهداء، وتخلل الافتتاح إلقاء الرفاق في جبهة العمل لقسم الشهيد أمام ذوي الشهداء.

ومن ثم ألقى السيد محمد عليان والد الشهيد المثقف المشتبك بهاء عليان كلمة بالنيابة عن ذوي الشهداء والتي شكر فيها جبهة العمل الطلابي التقدمية وطلاب جامعة النجاح الذين شاركوا في افتتاح هذا المعرض.

 وأكد على أن هذا المعرض لا يشبه أي معرض آخر في العالم فهو معرض الشهداء الذين ارتقوا من أجل الوطن، مشدداً على فخر ذوي الشهداء بأبنائهم وتضحياتهم.

ودعا عليان في كلمته كافة الشعب الفلسطيني إلى الوحدة ورص الصفوف لمواجهة الاحتلال الذي لا يفرق بين أي حد طالما انه فلسطيني.

وأكدت جبهة العمل الطلابي التقدمية في كلمتها على أن الجولان السوري هي قطعة أرض عربية عزيزة علينا، وهي ملك للسوريين ولا يحق لا للإدارة الأمريكية ولا للكيان الصهيوني الاستيلاء عليها.

 ونددت جبهة العمل بما يقوم به الاحتلال من تصرفات قمعية بحق اسرانا البواسل، مشددة على ضرورة رص الصفوف والوحدة الوطنية وانهاء الانقسام في سبيل دحر الاحتلال.

وفي ختام كلمتها جددت جبهة العمل الطلابي التقدمية عهدها لشهدائنا الأبطال وذويهم بأن تبقى ورفاقها الأوفياء لدماء الشهداء وأنهم على الوعد و القسم.

تجدر الإشارة، أن جبهة العمل الطلابي التقدمية تقيم هذا المعرض للسنة الرابعة على التوالي منذ بدء انتفاضة السكاكين، ويحتوي المعرض على صور كافة الشهداء الذين ارتقوا منذ بداية انتفاضة السكاكين وحتى يومنا هذا.

 ويتخلل المعرض أنشطة ثقافية وتوعوية متنوعة تستمر لمدة أسبوع داخل المعرض.

 

nablus-alarad15

nablus-alarad14

nablus-alarad13

nablus-alarad12

nablus-alarad11

nablus-alarad10

nablus-alarad09

nablus-alarad08

nablus-alarad07

nablus-alarad06

nablus-alarad05

nablus-alarad04

nablus-alarad03

nablus-alarad02

nablus-alarad01

التعليقات