د.مهنا: تسلم الأيادي المقاومة البطلة التي نفذت عملية القدس

أشاد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين د.رباح مهنا بالعملية البطولية في مدينة القدس، مخاطباً منفذي العملية قائلاً: " تسلم الأيادي المقاومة البطلة، تسلم أيادي الشهيدان غسان وعدي، تسلم أيادي المقاومين الشهداء الذين نفذوا عمليات في الضفة الغربية، تسلم أيادي كل المقاومين في الضفة الغربية وقطاع غزة الذين يقاومون الاحتلال بكل الأشكال والوسائل".

وأكد د.مهنا أن هذه العملية تثبت أن الشعب الفلسطيني وقواه المقاومة تستطيع إيذاء العدو بأبسط الوسائل، مؤكدين فكرة المقاومة الجوهرية التي تقول أن مقاومة العدو بكل الأشكال تهدف إلى تكبيده خسائر أكبر من المزايا التي يربحها من استمرار احتلال أراضينا والتنكر لحقوقنا.

وفي هذا السياق شدد د.مهنا على ضرورة تصعيد المقاومة بكل أشكالها في جميع أماكن تواجد الشعب الفلسطيني ولابد للشعوب العربية وخاصة القوى التقدمية منها أن تدعم هذا النضال، وهذا يتحقق بوقف المناكفات بين حركتي فتح وحماس والاندفاع بكل جدية ووطنية نحو إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية.

كما دعا لتشكيل قيادة وطنية موحدة في الضفة الغربية من كل القوى حتى تقوم بقيادة نضال شعبنا الذي بدأت إرهاصاته منذ أشهر لتستمر هذه الانتفاضة وتتعاظم حتى تحقيق أهداف شعبنا، مطالباً بالوقف الفوري للتنسيق الأمني المقيت.

كما دعا لتحشيد كل طاقات الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات لخدمة هذا المنهج المقاوم حتى تحقيق أهداف شعبنا في الحرية والاستقلال والعودة.

وفي ختام تصريحه وجه تحية لأرواح الشهيدين غسان وعدي أبو جمل ، قائلاً: " ننحني إجلالاً واحتراماً لأرواحهم ودمائهم الطاهرة"

 

التعليقات