غسان كنفاني .. جذور العبقرية وتجلياتها الابداعية

كتاب : غسان كنفاني .. جذور العبقرية وتجلياتها الابداعية

المؤلف: د. محمد عبد القادر طرخان

تاريخ النشر: 1/8/2023

الفهرس:

الباب الأول
العبقرية الكنفانية : الأبعاد الإنسانية

سؤال البداية: لماذا غسان كنفاني؟؟!!    
الفصل الأول : إطار نظري حول العبقرية والإبداع    

1. إشارات أولية:    
2. إطار مفاهيمي:    
3. انبثاق العبقرية:    
الفصل الثاني : عبقرية غسان كنفاني    
1. مدخل:    
2. جذور العبقرية عند غسان كنفاني:    
3. مواهب تنمو في المنفى الأول    
4. التجربة الميدانية: رافد جديد لموهبة غسان    
5. عبقرية تتشكل في المنفى الثاني    
6. المنفى الثالث: تفجّر العبقرية وتفجير العبقري    
الفصل الثالث : غسان كنفاني ... جسر الواعدين    
الفصل الرابع : ثلاث صور لغسان كنفاني    

الصورة الأولى : بريشة محمود درويش    
الصورة الثانية : بريشة محمود درويش أيضاً    
الصورة الثالثة : بقلم أنيس صايغ    
الفصل الخامس : غسان كنفاني .... عاشقاً    
 

الباب الثاني
عبقرية غسان وتجلياتها الإبداعية
الفصل الأول : القصة القصيرة ذروة الإبداع الكنفاني    

1. رؤية شاملة    
2. سميرة عزام وغسان كنفاني    
الفصل الثاني: "ثيمات" محورية في قصص غسان كنفاني    
الفصل الثالث: جماليات توظيف الكائنات في قصص غسان القصيرة    
الفصل الرابع: مرايا الصراع في قصص غسان كنفاني    
الفصل الخامس: رجال في الشمس: قراءة مختلفة    

1. مقدمة:    
2. رجال في الشمس: بين الواقعية والرمز    
3. أبو الخيزران: صورة أخرى    
الفصل السادس: "ما تبقى لكم" والكتابة على الكتابة    
الفصل السابع: أم سعد: الإبداع في معادلة البساطة والعمق    
الفصل الثامن: غسان وجدلية التقويض والبناء في روايات:    

1. التقويض والبناء في رواية "الشيء الآخر"    
2. التقويض والبناء في رواية "عائد إلى حيفا"   
3. الأعمى والأطرش : رواية العبث والتمرد    
الفصل التاسع:  غسان في رواياته "الشهيدة"    
1- توطئة    
2- العاشق : البناء الأسطوري للشخصية    
الفصل العاشر:  غسان كنفاني مسرحياً: القوة الذهنية ومتعة التجريد    
المقدمة    
1. مسرحية الباب:    
2. القبعة والنبي    
3. جسر إلى الأبد    
الفصل الحادي عشر: الريادة والإبداع: غسان كنفاني ناقداً وباحثاً    
1- أدب المقاومة في فلسطين المحتلة (1948 - 1966)    
2- الأدب الفلسطيني المقاوم تحت الاحتلال (1948 – 1968)    
3- غسان كنفاني والأدب الصهيوني    
4- غسان كنفاني وثورة 1936     
سؤال الخاتمة: ما سر هذا الألق الدائم لغسان كنفاني ؟؟