بيان جماهيري صادر عن كتائب الشهيد أبوعلي مصطفى في الذكرى الـ47 لمعركة الكرامة

بيان جماهيري صادر عن
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى
الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
الذكرى 47 لمعركة الكرامة
مع جيش الشعب...وزحف البنادق... مع سيل المجد...وخفق البيارق... بالسلاح نصنع نصراً
 



يا جماهير شعبنا الثائرة .. يا مقاتلي الحرية وسنديانات الانتصار .. يا أسرانا ولاجئينا.. يا كل من شُرد من وطنه ظلما ولا زال قابضاً على الجمر متحفزاً للعودة .
تحل علينا اليوم الذكرى السابعة والأربعين لمعركة الكرامة الخالدة يوم حطم ثوار شعبنا ومعهم ثلة من أحرار الجيش الأردني أسطورة جيش العدو ومرغوا أنوف قادته في تراب الأرض العربية ، ففي مثل هذا اليوم من العام 1968 كان ثوار شعبنا ونخبة من أحرار أمتنا يخوضون مواجهة ضارية ضد المرتزقة الصهاينة على طول الحدود الفلسطينية الأردنية لأكثر من 16 عشر ساعة متواصلة تخللها اشتباك خاطف لخمسون دقيقة تمكن فيه ثوار شعبنا وأحرار أمتنا من سحق أرتال العدو في قرية الكرامة... ليُسجل بيد الشعب الفلسطيني وثواره الانتصار الأول على النازيين الصهاينة الذين انسحبوا من أرض المعركة تاركين هيبتهم العسكرية أنقاضاً وجنودهم أشلاءً.
إن معركة الكرامة الخالدة في ذكراها لهي تأكيد تاريخي بأن الكفاح المسلح ، و الالتقاء مع أحرار الأمة في ساحة القتال هو الطريق الوحيد لكسر الهجمة الصهيونية ودحرها عن أرضنا العربية .
إن كتائب الشهيد أبو علي مصطفى في هذه المناسبة إذ تبرق بالتحية لأرواح شهداء معركة الكرامة الخالدة فهي تؤكد على أن لا خيار سوى القتال ، ولا قرار سوى تصعيد المقاومة على طول الأرض المحتلة حتى تصفية الوجود الصهيوني عن أرض فلسطين . 


المجد لشهداء الكرامة ومن سار على دربهم .. 
التحية للسواعد المقاتلة .. والنصر لشعبنا .
الموت أو الرحيل خيارات الصهاينة
كتائب الشهيد أبو علي مصطفى
21/3/2015 م