الشعبية: قرار محكمة الاحتلال بإبعاد زوجة الشهيد غسان أبو جمل وسحب الإقامة من أبنائها جريمة تؤكد عنصرية الاحتلال

تصريح صحفي

الشعبية: قرار محكمة الاحتلال بإبعاد زوجة الشهيد غسان أبو جمل وسحب الإقامة من أبنائها جريمة تؤكد عنصرية الاحتلال

اعتبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين قرار ما تُسمى المحكمة العليا الإسرائيلية بإبعاد زوجة الشهيد غسان أبو جمل عن مدينة القدس المحتلة وسحب الإقامة عن أبنائها جريمة تؤكد عنصرية وفاشية الاحتلال، وأن هذا القرار هو جزء من السياسات الصهيونية القديمة الجديدة التي تهدف الى تهويد القدس.

وأوضحت الجبهة بأن هذه الإجراءات العسكرية لن تغير الحقيقة الثابتة بتشبث أهلنا في مدينة القدس بأرضهم وتصميمهم على مجابهة جميع السياسات والإجراءات الانتقامية الهادفة لتهجيرهم وإبعادهم عن المدينة وتفريغها من سكانها الأصليين.

ودعت الجبهة إلى ضرورة التحرك العاجل على جميع المستويات بما فيها الذهاب إلى المؤسسات الدولية للضغط على الاحتلال لوقف هذه السياسات والإجراءات الاحتلالية بحق زوجة الشهيد أبو جمل والعشرات من أهالي المدينة المهددين بالطرد، مشيرة أن هذه الإجراءات والسياسات تخالف مبادئ القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، مما يوجب رفع هذا الملف إلى محكمة الجنايات الدولية باعتبار أن الاستمرار بهذه السياسة هو بمثابة تطهير عرقي بحق سكان مدينة القدس عبر الطرد، والتهجير، وسحب الإقامات وإجراءات أخرى.

دائرة الاعلام المركزي
23-6-2015