الشعبية: أساليب الترهيب والضغط على عائلة الشهيدين أبو جمل لن تحقق أهدافها

تصريح صحفي

الشعبية: أساليب الترهيب والضغط على عائلة الشهيدين أبو جمل لن تحقق أهدافها

أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن استمرار أساليب الترهيب والضغط من قبل الاحتلال الصهيوني على عائلة الشهيدين غسان وعدي أبو جمل في القدس المحتلة لن تحقق أهدافها، فالعائلة كما كل المقدسيين مصممون على مواجهة هذه الإجراءات بإصرار وعزيمة رغم شراسة الحملة ضدهم.

واعتبرت الجبهة أن قيام الاحتلال باقتحام منزل عائلة الشهيدين صباح اليوم وإجراء تفتيش وتصوير له تحت حجج " إجراءات روتينية" هو جزء من الترهيب المتواصل الذي يستهدف طرد العائلة من المدينة.

وشددت الجبهة على أن المسئولية الوطنية تقتضي التحرك بشكل عاجل من أجل تعزيز صمود عائلة الشهيدين وكل العائلات المقدسية الصامدة في وجه هذه الإجراءات، ومواجهة السياسات الاحتلالية الممنهجة التي تستهدف طردهم من مدينة القدس المحتلة، والمضي قدماً في مخططات تهويد المدينة وفرض الأمر الواقع.

دائرة الاعلام المركزي
28-6-2015



11011479_1110875658929484_7544511667338586270_n

10897068_1110875592262824_2946207758193745084_n

11667351_1110875718929478_8827006120421583981_n