الشعبية تستنكر بشدة تفجيرات اليوم وتؤكد أنها تحمل بصمات الاحتلال

بيان صحفي صادر عن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في قطاع غزة

الشعبية تستنكر بشدة تفجيرات اليوم وتؤكد أنها تحمل بصمات الاحتلال

استنكرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بشدة التفجيرات التي استهدفت صباح اليوم سيارات لعناصر من المقاومة في مدينة غزة، واصفة إياها بالعمل المشبوه الذي يحمل بصمات الاحتلال وهدفه ضرب الاستقرار والمقاومة في القطاع.

وطالبت الجبهة الأجهزة الأمنية بضرورة ملاحقة الفاعلين وتقديمهم للعدالة فوراً واتخاذ جميع الإجراءات التي من شأنها قطع الطريق أمام هذه المجموعات من أجل عدم تكرارها مرة أخرى.

وجددت الجبهة التأكيد على أن الاحتلال الصهيوني هو صاحب المصلحة الرئيسية في استمرار هذه الأعمال من أجل العبث بالساحة الداخلية الفلسطينية، وخلط جميع الأوراق، خاصة في ظل تصاعد قدرات المقاومة واستعداداتها لأي عدوان صهيوني جديد، ما يتطلب من الجميع تحصين الجبهة الداخلية من أي محاولات للاحتلال لاختراقها.

 

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

   قطاع غزة

19/7/2015