وقفة جماهيرية حاشدة بدورا - الخليل دعماً وإسناداً للأسرى المضربين في معركة #كسر_القيود

حجم الخط

بدعوة من لجنة الاسير الفلسطيني التابعة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وأهالي الاسرى المضربين عن الطعام وبلدية دورا أقيمت مساء أمس السبت وقفة تضامنية جماهيرية حاشدة شارك بها حشد واسع من المواطنين وكوادر الجبهة الشعبية ورئيس بلدية دورا وعيسى قراقع تضامناً مع الاسرى المضربين لليوم 24 على التوالي.

وفي هذا السياق، أكد القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الرفيق بدران جابر على ضرورة التوحد خلف قضية الاسرى ودعمهم واسنادهم بكافة الاشكال المتاحة.

وحّمل جابر الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة وصحة الاسرى المضربين، مطالبا بإلغاء قانون الاعتقال الاداري المجحف والظالم الذي ينتهك حقوق الاسرى الانسانية والقانونية، وداعيا الى مزيد من التحرك والمساندة على مختلف المستويات الشعبية والسياسية.

ودعا لتجاوز حالة الضعف على الساحة الفلسطينية متمثلة بالانقسام السياسي والعمل على انهاءه، وبناء برنامج وطني مُوحّد جامع يشمل الكل الفلسطيني، والحفاظ على منظمة التحرير رائدة لنضال شعبنا.

وطالب جابر جماهير شعبنا بالتركيز على دعم واسناد الاسرى المضربين عن الطعام من خلال برنامج وطني متكامل.

وفي كلمة الجبهة الشعبية مخيم الدهيشة دعا أحد اشبال الجبهة للعمل على ضرورة انهاء الاعتقال الإداري للرفاق المضربين عن الطعام، مطالباَ بدعم وإسناد أمهات وأخوات وزوجات الاسرى والوقوف إلى جانبهم.

وتوجه بالتحية إلى الاسرى الابطال في السجون الصهيونية على رأسهم الأمين العام القائد أحمد سعدات، مشددا على ضرورة تحرك المقاومة لضرب الاحتلال وايلامه من أجل أن يعيد حساباته.

من جهته دعا رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، عيسى قراقع، منظمة الصليب الأحمر الدولي، للتحرّك العاجل لوضع الأسرى تحت المراقبة والعناية الطبية.

وأكد رئيس هيئة شؤون الأسرى أنّ المعتقلين المضربين، لم يعودوا قادرين على الحركة أو الوقوف وأصيبوا بإرهاق وآلام حادة في كامل الجسد. مُحمّلاً الاحتلال المسؤولية عن حياتهم.

وقال ان استمرار احتجاز الاحتلال للمضربين في زنازين عزل وفي أقسام السجناء الجنائيين يشكل خطرا وتهديدا على حياتهم، خاصة ان اوضاعهم الصحية اصبحت صعبة ولم يعودوا قادرين على الحركة او الوقوف واصيبوا بإرهاق وآلام حادة في جميع انحاء الجسم.

بدوره دعا رئيس بلدية دورا د.سمير الرجوب الصليب الاحمر الدولي بضرورة التحرك لنقل الاسرى الاداريين المضربين عن الطعام لليوم الرابع والعشرين الى المستشفيات وتوفير المراقبة والعناية الطبية لهم.

ويخوض مجموعة من الأسرى الإداريين للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اضراباً مفتوحاً عن العام وهم نضال ابو عكر، شادي معالي، غسان زواهرة، بلال الصيفي، منير ابو شرار، سليمان سكافي، امير شماس، بدر الرزة.


af
ae
ad
ab
ac