الشعبية تدين تفجيرات حلب وتدعو أبناء سوريا العربية لصون الدم والأرواح

تصريح صحفي الشعبية: تدين تفجيرات حلب وتدعوا أبناء سوريا العربية لصون الدم والأرواح دانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التفجيرات التي أودت في مدينة حلب السورية بأرواح المواطنين ونشرت الدمار في أحياء المدينة مؤكدة بأن هذا المسار التخريبي لا يمكن أن ينتمي لدين أو لفكر أو سياسة وطنية أو أخلاق ولا يمكن أن يخدم إلا مخططات أعداء سوريا والأمة العربية في نشر الحروب الأهلية وتفتيت الوحدة والمناعة الوطنية في مواجهة ما يحاك ضدها من مؤامرات لإدامة السيطرة على المنطقة وشعوبها وثرواتها. ودعت الجبهة أبناء سوريا إلى صيانة الدم الزكي الذي يهرق والأرواح التي تزهق باليقظة و بالتصدي لشتى التدخلات والمؤامرات الخارجية، واستنكرت أساليب التخريب والقائمين عليها الذين يذرفون دموع التماسيح على سوريا وشعبها فيما لا يألون جهدا في تأجيج الخلافات والتعصب الأعمى وتشجيع وتغذية الاحتراب الداخلي وإجهاض مساعي الحوار والوفاق لإغراق سوريا العربية في مستنقع الفتن والحروب والانتحار. المكتب الصحفي 10-2-2012