تنحية ضابط كبير في جيش الاحتلال بسبب عملية طعن

حجم الخط

ذكرت إذاعة الاحتلال صباح اليوم الاثنين، أن قيادة جيش الاحتلال الصهيوني قررت تنحية قائد سرية في جيش من منصبه لمدة عام وذلك بعد إجراء تحقيق في عملية الطعن التي وقعت الأسبوع الماضي قرب مستوطنة "هار براخا" في الضفة بموقع حراسة وأسفرت عن إصابة جنديين بجروح.

وقالت إذاعة "صوت إسرائيل" إنه تم توجيه لفت نظر خطي في ملف الضابط وتنحية قائد فصيلة ورقيب من منصبهما.

وذكرت الإذاعة أن منفذا عملية الطعن خطفا سلاح الجنديين ولاذا بالفرار إلا أنه تم العثور لاحقا على الأسلحة.

وأضافت أنه سيتم اتخاذ قرار بشأن الجنديين اللذين أصيب احدهما بجروح طفيفة إلى متوسطة والآخر بطفيفة بعد تماثلهما للشفاء.

وأوضحت قيادة جيش الاحتلال أن التحقيق في العملية يشير إلى وجود عيوب في القيام بالمهام وتجاوز خطير في المحافظة على السلاح الشخصي.