مداهمات الضفة: اقتحام "كفل حارس" لدخول المستوطنين.. ومداهمة منزل منفذ عملية حوارة

حجم الخط

نفذت قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، فجر اليوم الأربعاء، حملة مداهمة واسعة لمناطق عدة بالضفة المحتلة، حيث اقتحمت منزل منفذ عملية "حوارة" عصر أمس، كما داهمت بلدة "كفل حارس" لتأمين دخول المستوطنين.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب يوسف النجار، بعد إقتحام مدينة يطا جنوب الخليل، والشاب سامي عليان، بعد اقتحامها لمخيم عايدة غرب بيت لحم.

هذا واقتحمت دوريات جيش الاحتلال مخيم شعفاط شمال شرق القدس المحتلة، فيما داهمت قواتٌ أخرى بلدة الخضر جنوب بيت لحم.

إضافةً لذلك، اقتح جيش الاحتلال مكتبة دار الاسراء في جامعة الخليل، حيث صادرت قواته عدة أجهزة حاسوب منها.

كما اقتحم عدد كبير من جيبات الاحتلال مدينة نابلس من المنطقة الشرقية، وتواجدت في منطقة شارع القدس متوجهةً إلى مخيم بلاطة.

وقالت مصادرٌ محلية، أنّ قوات جيش الاحتلال اقتحمت منزل منفذ عملية حوارة ظهر أمس، وهو الأسير امجد ابو جعفر، حيث قامت القوات بإخلاء المنزل من السكان كما قامت بتفتيشه وتكسير محتوياته.

من جهةً أخرى، اعتقلت قوات الاحتلال في وقتٍ مبكر من الليلة الماضية الشاب قاسم الحاج (17 عاما) من مخيم الحاج، أثناء تواجده بالقرب من مستوطنة شرق مدينة جنين.

كما اقتحمت قوات الاحتلال فجرًا بلدة كفل حارس شمال سلفيت، لتأمين دخول حاخامات المستوطنين إلى البلدة بحجة اداء طقوس تلمودية ودينية تخصهم.

وبين شهود عيان أن عدة دوريات تتبع لجيش الاحتلال اقتحمت البلدة وسط اطلاق لقنابل الصوت من اجل تأمين دخول المستوطنين، حيث قاموا باغلاق المحال التجارية ومنعوا التجول للمواطنين بحجة زيارة حاخامات للمقامات الدينية.

وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال تواجدت بأعداد كبيرة عند مدخل البلدة وقامت بأعمال تفتيش للمركبات.