قوات الاحتلال تعتقل عددًا من الشبان بمداهمات الضفة

حجم الخط

اعتقلت قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، فجر اليوم الثلاثاء، عددًا من الشبان خلال اقتحاماتها اليومية التي نفذتها بمختلف مناطق الضفة المحتلة.

وداهمت قوات الاحتلال منزلًا يعود لعائلة التميمي في قرية النبي صالح شمال غرب مدينة رام الله، وذلك لليوم الثاني على التوالي، حيث عاثت فيها خرابًا وفتشت محتوياتها.

وفي رام الله، اعتقل جيش الاحتلال شابًا من بلدة بيرزيت شمالًا، فيما اقتحم بلدة سنجل قرب المدينة.

أما في بيت لحم، سلمت دوريات الاحتلال الشاب حيان طقاطقة من قرية أم سلمونة جنوبًا، بلاغاً  لمراجعة مخابراتها.

كما اعتقلت كلًا من: الفتى موسى محمد العمور، والطفل محمد عارف العمور، عقب اقتحام منازل عائلتيهما في بلدة تقوع شرق بيت لحم.

 وسلمت دوريات الاحتلال اسعد عبد اللطيف ثوابته (28 عامًا) من بلدة بيت فجار قضاء بيت لحم استدعاء لمقابلة مخابراتها.

كما سلمت الشاب جمعة حسين البدن، من بلدة تقوع ببيت لحم استدعاء لمراجعة مخابراتها.

واقتحمت قوات الاحتلال مدينة دورا جنوب الخليل، حيث اعتقلت الشبان: عماد جاد الله ومنير ابو شرار، وجعفر أبو عرقوب.

كما اعتقل جيش الاحتلال الشاب أمجد عاصم الجعبري من الخليل عقب اقتحامها منزل عائلته.

واقتحمت الدوريات العسكرية بلدة خرسا بمدينة دورا جنوب الخليل، حيث اعتقلت الشاب جمال تلاحمة شقيق الشهيد ضياء تلاحمة. بعد أن عاثت بمنزل عائلته خرابًا.

وفي مدينة دورا أيضًا، اقتحمت قوات الاحتلال منزل والد الأسير الصحفي المضرب محمد القيق، حيث دمرت محتوياته وعاثت فيه خرابًا.

واعتقلت قوات الاحتلال كلا من: عمر جهاد سليم، وجهاد صبحي خريشة، واحمد عادل، من بلدة جيوس شرق قلقيلية.

هذا واقتحمت قوات الاحتلال بلدة عناتا، شمال شرق القدس المحتلة، ما ادى لاندلاع مواجهات مع الشبان بالبلدة.