جيش العدو: افتتاح وحدة استخبارات قائمة على الطائرات المسيرة

وحدة المسيرات.jpg
حجم الخط

أعلن جيش العدو الصهيوني رسميا عن وحدة جديدة للطائرات المسيرة ستحمل تحت إمرة وحدة "فيزنت 9900" التابعة لقسم المخابرات السرية بالجيش الصهيوني.

والوحدة 9900 مسؤولة عن جمع الذكاء البصري بما في ذلك البيانات الجغرافية من الأقمار الصناعية والطائرات، وكذلك رسم خرائط الذكاء البصري للقوات في ساحة المعركة وكذلك صناع القرار. وعادة ما يتم الحفاظ على سرية عمليات الوحدة 9900 ، التي تؤدي دورًا حيويًا للجيش من خلال تشكيل خريطة استخباراتها.

وقال جيش العدو في بيان إن الميزة النسبية لاستخدام طائرات بدون طيار متعددة الأدوار هي القدرة على العمل في ظروف مختلفة مثل النهار والليل ، وتغير الظروف الجوية وحقيقة أنها أدوات رخيصة ومتوفرة نسبيًا، وتأتي هذه الوحدة في إطار برنامج Momentum متعدد السنوات للجيش "الإسرائيلي" الذي يهدف إلى جعل الجيش "أكثر فتكًا" في النطاق والدقة وتحسين القدرات القتالية للجيش ضد "العدو المختفي" في ساحة المعركة.

وعزا جيش العدو التطورات الأخيرة، إلى تناقص الفجوة بينه وبين"أعدائه" وبالتالي الحاجة المتفاقمة إلى تعزيزها وسد الثغرات في أسلحته.