الشعبيّة تهنئ الرئيس الجزائري بذكرى انطلاق ثورة الأوّل من نوفمبر

فخامة الرئيس عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية المحترم

تحيّة فلسطين

باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ولجنتها المركزية ومكتبها السياسي وأمينها العام المناضل أحمد سعدات المعتقل في السجون الصهيونية، ننقل لسيادتكم ومن خلالكم للشعب الجزائري الشقيق أعمق التهاني وأصدق التحيات بمناسبة الذكرى السابعة والستين لانطلاق ثورة الأول من نوفمبر، التي سطر من خلالها شعب الجزائر العظيم أعظم البطولات وقدم أغلى التضحيات في سبيل استقلال الجزائر وتحقيق آمال شعبها في الحرية والحياة الكريمة. 

إنّ شعبنا الفلسطيني وبهذه المناسبة الغالية والعزيزة لا يمكن أن ينسى وقوف الجزائر وثورتها العملاقة وشعبها العظيم إلى جانب كفاح شعبنا من أجل تحرير أرضه وانتزاع كامل حقوقه ومواجهة الاحتلال الصهيوني الغاشم الذي يمارس كل يوم أعتى أشكال الإرهاب على مرأى ومسمع من العالم أجمع.

إنّ شعبنا الصامد على أرض فلسطين والذي استلهم نموذج الثورة الجزائرية العظيمة سيواصل الكفاح والمقاومة حتى تحرير كل ذرة من تراب فلسطين. ولن ينسى موقفكم المبدئي في مواجهة سياسية التطبيع والتبعية. نهنئكم بهذه المناسبة الغالية، متمنين للجزائر وشعبها الشقيق وقيادتها الشجاعة كل التقدم والازدهار.

عاشت الثورة الجزائرية العملاقة

عاش التلاحم الجزائري الفلسطيني ومعًا وسويًا حتى تحقيق كامل أهداف شعبنا العربي العظيم

مع فائق التقدير والاحترام

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

المكتب السياسي/ دمشق

2/11/2021