الشعبيّة: تشكيل لجان الحماية مهمة عاجلة لمواجهة إرهاب المستوطنين 

تصريح صحفي 

الشعبيّة: تشكيل لجان الحماية مهمة عاجلة لمواجهة إرهاب المستوطنين 

أكَّدت الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين أنّ إرهاب المستوطنين المتصاعد بحق شعبنا وآخره حادث الدهس الذي أدّى إلى استشهاد المُسنة الفلسطينيّة غدير مسالمة صباح اليوم من قِبل مستوطنٍ متطرف في رام الله، وما حصل في قرية برقة بنابلس من قِبل عصابات المستوطنين التي يحميها جيش الاحتلال، يستهدف قرانا وبلداتنا في سياق حرب تطهير عرقي لا تقل خطورته عمّا يجري في القدس المحتلة، وبأوامر مباشرة ودعمٍ كامل من حكومة الاحتلال.

وشدّدت الجبهة الشعبيّة أنّ هذا الإرهاب المنظّم يتطلب تطوير الفعل الشعبي للتصدي بمختلف الأشكال، لإفشال هذا المخطط الاحتلالي، داعيةً أبناء شعبنا كافة إلى الوحدة في مواجهة هذا المخطط وهجمات المستوطنين التي باتت أكثر شراسة ووحشية في العمل على تنفيذه، وهو ما يتطلّب أكثر من أي وقتٍ مضى تشكيل لجان الحراسة والحماية الشعبيةّ، للدفاع عن شعبنا وصد محاولات المستوطنين لاقتحام القرى والبلدات في الضفة.

وطالبت الشعبيّة بضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا ومحاسبة مجرمي الحرب الصهاينة على جرائمهم.

الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين 

دائرة الإعلام المركزي

24/12/2021