وفد قيادي من الشعبيّة يزور مجمّع ناصر الطبي وعدد من الرفاق التاريخيين 

حجم الخط

زار وفد قيادي من الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين في محافظة خانيونس، مساء الأربعاء، مجمّع ناصر الطبي غرب المحافظة، وذلك للاطمئنان على صحة الرفيق المناضل حسين أبو شقير، فيما زار الوفد منزل الرفيق المناضل أحمد عبد اللطيف "أبو محمود".

وضم وفد الجبهة الزائر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين ومسؤول فرع قطاع غزة الرفيق محمود الراس وأعضاء اللجنة المركزية العامة ممثلة بالرفيق نصر الله جرغون والرفيق إبراهيم السيقلي مسؤول محافظة خان يونس وكوادر وأعضاء الجبهة في المحافظة، حيث شملت الزيارات الرفاق المناضلين الذين يرقدون على أسرة الشفاء.

بدوره، تمنى وفد الجبهة للرفاق المرضى الشفاء العاجل، مُؤكدًا على حرص الجبهة الدائم على التواصل مع كافة جماهير شعبنا بالعموم والرفاق المناضلين على وجه الخصوص.

كما عبَّر وفد الجبهة عن سعادة جميع كوادر الجبهة بتعافي الرفيق عبد اللطيف وتمنى الشفاء العاجل للرفيق المناضل أبو شقير، مُشددًا على دورهم التاريخي والنضالي في خدمة الحزب العظيم وإرثهم النضالي الكبير.

ووجه وفد الجبهة التحية لجميع العاملين في المستشفيات وعلى رأسهم الأطباء الذين يواصلون الليل بالنهار من أجل إنقاذ حياة الجرحى والمرضى في ظل ما يعانيه شعبنا من صعوبات ٍوواقع مرير.

وأكَّد الوفد على الدور الهام الذي تبذله الجبهة في خان يونس من أجل متابعة أوضاع رفاقها التاريخيين والمناضلين ومساندتهم في أشد الأوقات التي يحتاجون فيها للمساعدة.

من جانبها، شكرت عائلة الرفيق المناضل حسين أبو شقير والرفيق المناضل أحمد عبد اللطيف قيادة الجبهة على هذه الزيارات التي تعبّر عن اهتمام الجبهة بالرفاق التاريخين وحرصها على التمسك بالثوابت والمبادئ حتى تحرير الأرض.

فغت.jpg
ثق.jpg
456.jpg
11.jpg
5غ5غ.jpg
2.jpg
3.jpg