بيروت: د. ماهر الطاهر يشارك في ندوة بمناسبة ذكرى استشهاد سليماني والمهندس

حجم الخط

شارك مسؤول العلاقات الدولية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الدكتور ماهر الطاهر، في الندوة التي تم إقامتها في بيروت يوم (5/1/2023)، بمناسبة الذكرى السنوية الثالثة لاستشهاد قائد قوة القدس الشهيد قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، وذلك بدعوة من مركز باحث للدراسات في بيروت واللجان الشعبية في المخيمات.

وألقى الدكتور ماهر الطاهر كلمة بهذه المناسبة باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أكد خلالها أنه "عندما يتخذ رئيس الولايات المتحدة الأميركية قرارًا ويعلنه على الملأ باغتيال الشهيد قاسم سليماني، فهذا يعني أننا أمام شخصية وقامة جهادية استثنائية تمثل وتترجم سياسات ثورة ودولة أقلقت بشكل جدي الدوائر الأميركية والصهيونية".

وأضاف الطاهر أنّ "هذه الشخصية امتلكت من المواصفات والكفاءات والنجاحات ما جعل الرئيس الأميركي يقدم على اتخاذ قراره الإجرامي الجبان، الذي يؤكد مدى وعمق القلق والتوتر الذي ولّده قائد قوة القدس في قلوب الأعداء ومخططاتهم الخبيثة في المنطقة، ويؤكد أهمية وفاعلية الدور الذي لعبه الشهيد في مواجهة المخططات المعادية في فلسطين وسوريا والعراق ولبنان و اليمن وعموم المنطقة".

كما تم إلقاء عدد من الكلمات في هذه المناسبة أبرزها كلمة حزب الله للسيد محمد رعد رئيس كتلة الوفاء والمقاومة في البرلمان اللبناني، وكلمة للدكتور يوسف نصرالله رئيس مركز باحث للدراسات، وكلمة للمناضل زياد نخالة أمين عام حركة جهاد الإسلامي والدكتور طلال ناجي الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة، وفهد سليمان نائب العام للجبهة الديمقراطية، وفتحي أبو العرادات أمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان وكلمة للسفير الإيراني في لبنان و كلمة للشيخ ماهر حمود.