الشعبيّة تنعي الشهيد أصلان وتؤكّد أن صلابة شعبنا ستصد عدوان الاحتلال المتواصل

نعت الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين، اليوم الخميس، الشهيد سمير عوني حربي أصلان، والذي استشهد بعد إصابته برصاص الاحتلال خلال العدوان على مخيم قلنديا شمال مدينة القدس فجر اليوم.

واعتبرت الشعبيّة، أنّ عدوان الاحتلال المتواصل يُقابله شعبنا بمزيدٍ من الصمود والتحدي، مشيدةً بعمليات إطلاق النار اليوميّة في جنين ونابلس كما جرى صباح اليوم، والتي تستهدف من خلالها المقاومة جنود ونقاط تجمّعات جيش الاحتلال ردًا على الجرائم المستمرة بحق شعبنا.

ولفتت الجبهة إلى أنّ الاحتلال باستمراره في استهداف مدينة نابلس ومدن الضفة والقدس يتوهّم أنّ شعبنا سيبقى صامتًا أمام هذه الجرائم، فالضفة كانت وستظل مركزًا للصمود والمواجهة والانتفاضة في وجه الاحتلال.

وشدّدت الشعبيّة، على ضرورة تجسيد حالة من التوحّد الوطني من خلال برنامجٍ وطني جامع لصد ورد العدوان عن شعبنا في الضفة والقدس، مُؤكدةً أنّ استمرار حالة الانقسام من شأنها أن توفّر تربة خصبة للاحتلال في الاستمرار باعتداءاته اليومية على شعبنا. 

الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين

دائرة الإعلام المركزي

12/1/2023