تظاهرة في نيويورك للمطالبة بالإفراج عن الأسير القائد أحمد سعدات

حجم الخط

تجمّع متظاهرون في مدينة نيويورك للمطالبة بالإفراج عن الأسير الفلسطيني القائد أحمد سعدات الأمين العام للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين، وزعيم المقاومة الفلسطينية، ورمز وأيقونة الصمود، كما هتفوا خلال التظاهرة.

ورفُعت خلال التظاهرة الحاشدة، بحسب مركز حنظلة، أعلام فلسطين وصور القائد أحمد سعدات والأسرى، وبعض الشهداء منهم الرفيق الشبل آدم عيّاد الذي ارتقى برصاص جيش الاحتلال في مخيم الدهيشة ببيت لحم.

كما هتف المتظاهرون بالهتافات المنددة بجرائم الاحتلال والمساندة للاحتلال، مثل "لا سلام على أرض مسروقة.. ماذا نريد.. العدالة.. متى نريدها.. الآن".

وخلال التظاهرة، قالت احدى الناشطات، إنّ "أحمد سعدات زعيم فلسطيني ومعتقل سياسي فلسطيني، اعتقل في ديسمبر 2008 من قبل الاحتلال، وحكم عليه ظلمًا بالسجن 30 عامًا في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وبرر العدو اعتقاله بجريمة التحريض، لكننا نعلم أن هذا اتهام كاذب من قبل الحكومة الصهيونية في إطار قمع المقاومة الفلسطينيّة".

ولفتت خلال حديثها: "رسالتنا أننا لن ننسى قضية أحمد سعدات ولن نتوقّف حتى يتم إطلاق سراحه وجميع الأسرى الفلسطينيين البالغ عددهم 4700".