الشعبية بقلقيلية تستقبل جثمان قائد كتائب الشهيد أبو علي مصطفى عسكر

بيان صادر عن الجبهة الشعبيه لتحرير فلسطين عندما نحيا لا نحيا الحياة إلا كراماً, وعندما نغادرها لا نغادرها إلا وقوفا كالأشجار . تستقبل الجبهة الشعبيه لتحرير فلسطين جثمان رفيقها البطل أحمد عطية خميس ( عسكر ) قائد كتائب الشهيد ابو علي مصطفى في محافظة قلقيلية , الذي كان رقماً صعبا ًومطارداً صلباً لقوات الاحتلال . كان يحمل روح التحدي فينا, من متراس إلى آخر حاملاً سلاحه مطارد لعدوه من حارة الى حارة, كان يمضي حاملاً روحه على كفه , واضعاً نصب أعينه ولسان حاله يقول (ألا يدخل الاحتلال قلقيلية ويخرج منها من دون مقاومة) . فكان يقتحم عتمة الليل في أزقة قلقيلية وكان دائماً التحدي عنوانه . ولد الرفيق بتاريخ 19/10/1976 لأبوين فقيرين , وعاش طفولة حرم فيها من معاني الطفولة وانتمى للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين منذ كان شبلاً في أواخر الانتفاضة الأولى وما لبث أن سجن على خلفية مقاومة الاحتلال لمدة عام تقريبا ً, فتفولذ في منظمات الأسر ليخرج نسراً شامخاً وما أن اندلعت انتفاضة الأقصى كان من الأوائل الذين امتشقوا السلاح دفاعا ًعن حرية الوطن وكرامته . خاض العديد من المواجهات مع جيش الاحتلال في شوارع وازقة قلقيلية , إلى أن استشهد بعد أن حاصرته قوات الاحتلال والقوات الخاصة في حي كفر سابا وبعد اشتباك وصف بالأعنف سقط رفيقنا والتحق برفاقه راسماً صورة حية لمعنى المقاومه فرحل عنا عسكر ليعطينا الحياة فكنت السنابل في خيرها والنسور في شموخها وفي السماء عطائها , فباستشهادك علمتنا بأن النسور لا تسكن إلا القمم . فلكم العهد، ومنا الوفاء المجد للشهداء والشفاء للجرحى والخزي والعار للخونه والمتخاذلين واننا حتما لمنتصرون الجبهه الشعبيه لتحرير فلسطين محافظة قلقيلية 31/5/2012