اعتراف صهيوني بخطأ إبعاد المحررين

اعترف ضابط صهيوني، في جيش الاحتلال، بخطأ إبعاد  المحررين في صفقة "وفاء الأحرار " إلى قطاع غزة .
ونق
حجم الخط
اعترف ضابط صهيوني، في جيش الاحتلال، بخطأ إبعاد المحررين في صفقة "وفاء الأحرار " إلى قطاع غزة . ونقل مراسلنا عن موقع " واللا" العبري، قول الضابط:" ارتكبت الدولة خطأ كبيرا سندفع ثمنه في المستقبل، بالموافقة على إبعاد الأسرى من أبناء الضفة الغربية إلى قطاع غزة، من أصحاب الملفات الخطيرة". وأضاف الضابط زاعما: "أصبح الأسرى الذين أبعدوا إلى قطاع غزة، يخططون لأعمال فدائية، وإرسال الأموال للضفة الغربية. وبخبرتهم في الضفة الغربية كونهم ولدوا فيها، يستطيعون التواصل مع الناشطين وتوجيههم. وكان من الواجب إطلاق سراحهم في الضفة الغربية؛ لا إبعادهم إلى قطاع غزة، وجهل عناوينهم وتنقلاتهم، بينما في الضفة الغربية الخاضعة لسيطرة جيش الاحتلال، يكونوون تحت المراقبة أو الاعتقال أو التصفية، إذا عادوا لأعمال مقاومة الاحتلال ". عن أحرار ولدنا