الشعبية : تهديدات ليبرمان لن تحول دون العودة الى الامم المتحدة

تصريح صحفي الشعبية : تهديدات ليبرمان لن تحول دون العودة الى الامم المتحدة دانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تصريحات وزير خارجية حكومة الاحتلال التي يهدد فيها بالويل والثبور إذا ما تواصلت الجهود الفلسطينية لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية في هيئة الامم المتحدة. وأكدت بأن تهديدات وتعنت وغطرسة ليبرمان وحكومة نتنياهو لا تخيف أحداً، ولن توقف عزم الشعب الفلسطيني على نيل الحرية أو تحول دون عودته للامم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة وفي المقدمة انهاء الاحتلال والاستيطان وتحرير الأسرى ونيل الحرية والاستقلال والعودة. وأكدت الجبهة الشعبية بأن القرار الوطني بالرد و بتجاهل هذه التصريحات التي تكشف حقيقة السلام والمفاوضات التي تذرف عليها حكومة نتنياهو الدموع ليل نهار ، يجب ان يأتي من الفلسطينيين أنفسهم ومن حركتي فتح وحماس، عبر انهاء الانقسام وبناء الشراكة الوطنية في مواجهة الاحتلال والاستيطان. وطالبت بعودة لجنة الانتخابات المركزية إلى قطاع غزة والبدء بتحديث السجل الانتخابي وتشكيل اللجنة الوطنية لانتخابات المجلس الوطني الفلسطيني داخل الوطن وخارجه في اطار تنفيذ اتفاق المصالحة باعتباره الرد الحقيقي على حكومة غلاة التطرف والاستيطان والعنصرية ومخططاتها الاجرامية. المكتب الصحفي 30/9/2012