الجبهة الشعبية ولجنة الأسير يزوران عائلات الاسرى في سلفيت

حجم الخط
قام وفد قيادي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ولجنة الأسير بزيارة أسرى الجبهة في محافظة سلفيت وقدموا التهاني بالعيد لعائلات الأسرى. وذلك من اجل الوقوف الى جانب الاسرى واسرهم والتخفيف عنهم بهذه المناسبة.وأكد الوفد على صمود الأسرى وتحقيق مطالبهم بعد الإضراب الذي استمر لما يزيد عن عشرين يوماً، متمنين لكافة الأسرى الإفراج العاجل والقريب، كما وتقدم الوفد بالشكر لأسرة صوت الحرية لما قدمته وتقدمه للحركة الأسيرة وعائلاتهم من دعم واسناد ومؤازرة.وأكد انهم سيواصلون الفعاليات الخاصة بالاسرى مع كافة المؤسسات وجماهير شعبنا ا حتى تحرير الاسرى وتبييض السجون . موضحا اهمية تعزيز اليات التضامن والمؤازرة الشعبية والرسمية للاسرى في ظل استمرار الهجمة الشرسة لادارة السجون بحقهم .وأكد وفد اللجنة لاهالي الاسرى تمسكهم بقضية اسرانا حتى تحرير اخر اسير ، وجرى مناقشة قضية ضعف مشاركة الاهالي في الفعاليات المساندة لنضال الحركة الاسيرة ،وجرى الاتفاق على تنظيم حملة واسعة بمشاركة الاهالي للعمل على عودة قضية التضامن لمسارها الذي يتلائم وصمود وتضحيات الحركة الاسيرة .من جانبهم ، عبر الاهالي عن شكرهم لوفد الجبهة ولجنة الأسرى وتقديرهم لجهودهم وعملهم الدائم لتبقى قضية الاسرى حية في الذاكرة والتركيز عليها في كافة المناسبات العامة و الخاصة.