الشعبية تهنىء العيساوي بانتصار ارادته الحرة على السجان

تصريح صحفي الشعبية تهنىء العيساوي بانتصار ارادته الحرة على السجان هنأت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الاسير المناضل سامر العيساوي وعائلته الكريمة والحركة الاسيرة وجماهير شعبنابانتصار ارادة الحرية على السجان وبانتزاعه حقه في الافراج عنه وعودته الى مسقط رأسه في مدينة القدس عاصمة فلسطين الابدية. واعتبرت الجبهة هذا الانتصار مبعثا للفخر والاعتزاز والعرفان والشكر للمناضل البطل سامر العيساوي و لكل مناضلي الحرية ولكل الشرفاء والاحرار في العالم الذين وقفوا بكل الثقة والايمان بأن ارادة الاسرى اقوى من جبروت الاحتلال واعلى من اسوار سجونه وبأن النصر آت لا محاله. ودعت الجبهة الى الاقتداء بروح النضال والمقاومة التي مثلها المناضل سامر العيساوي وابطال الحركة الاسيرة، باعتبار نهجهم وارادتهم ودربهم هو السبيل المجرب لاختصار الزمن والتضحيات في دحر الاحتلال والاستيطان ونيل الحرية والعودة والاستقلال. واكدت الجبهة على الحاجة الملحة لتنادي كل الاطراف المعنية وفي المقدمة القيادة الفلسطينية والحركة والاسيرة لاستخلاص العبر من هذه المعركة والتجربة الفردية والجماعية لاستخلاص استراتيجية وطنية موحدة في خوض معركة حرية الاسرى وحرية شعبنا التي تمثل حرية الاسرى جزءا لا يتجزأ منها. المكتب الصحفي 23-4-2013