ردا على منع الآذان: الآلاف "يغزون" صفحة انستاسيا على الفيسبوك بالآذان

في خطوة طريفة وسريعة ردا على قانون منع الآذان (إسكات المساجد) التي تقدمت به عضو الكنيست أنستاسيا ميخ
حجم الخط
في خطوة طريفة وسريعة ردا على قانون منع الآذان (إسكات المساجد) التي تقدمت به عضو الكنيست أنستاسيا ميخائيلي، قام الآلاف من الشباب بـ"غزو" صفحة ميخائيلي الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك بوضع كلمات الآذان كاملة وتسجيلات صوتية للآذان (يوتيوب) على شكل تعقيبات في كل مكان في الصفحة، لتمتلئ صفحتها بالآذان. وتشهد صفحة ميخائيلي في هذه اللحظات ردا قويا من قبل آلاف الشباب العرب، الذي قال أحدهم في صفحته على الفيسبوك "هذا أول الغيث، ولكم أن تتخيلوا ما سيحصل في حال تم منع الآذان، سوف نخرج بالمئات والآلاف ونؤذن أمام منازل أعضاء الكنيست المبادرين للقانون كل يوم". ميخائيلي عن حزب "اسرائيل بيتنا" وأعضاء كنيست اخرون مثل تسيبي حوطبلي وفاينه كيرشنباوم ويعكوف كاتس وزفولون أورليف وميري ريجيف، بادروا إلى اقتراح القانون بداعي منع الأذى الناجم عن الضجيج. كما ادعى مقترحو القانون أن "الضجيج ينجم عن استخدام مبكرات صوت تقلق منام المواطنين عدة مرات في اليوم، وخاصة في ساعات الصباح الباكر".