صحيفة في لوكسمبورغ: الاتحاد الأوروبي وسيط صادق بمصر

 علقت صحيفة (لوكسمبورغر فورت) االتي تصدر في لوكسمبورج على مهمة الوساطة التي قامت بها الممثلة العليا
حجم الخط
علقت صحيفة (لوكسمبورغر فورت) االتي تصدر في لوكسمبورج على مهمة الوساطة التي قامت بها الممثلة العليا للسياسة الأمنية والشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، كاثرين أشتون، في مصر بين أطراف النزاع لتهدئة الأوضاع عقب عزل الرئيس المصري محمد مرسي. وكتبت الصحيفة في عددها الصادر الأربعاء: “على عكس الولايات المتحدة لا يشتهر الاتحاد الأوروبي في مصر بأنه كان داعما أساسيا لنظام مبارك المخلوع. ومن هذا المنطلق كان من السهل على الاتحاد الأوروبي التوسط بين المعسكرين المتنازعين الآن”. وأضافت الصحيفة أن “الاتحاد الأوروبي دعم علاوة على ذلك الثورة في مصر خلال السنوات الأخيرة بمليارات اليورو”. ورأت الصحيفة أن “هذا الاهتمام السياسي والمالي جعل من أوروبا في مصر وسيطا موثوقا به ومرغوبا فيه”. وذكرت الصحيفة أن “الاتحاد الأوروبي بصفته منطقة مطلة على البحر المتوسط لديه بلا شك مصلحة في الحيلولة دون انزلاق أهم دولة عربية في حرب أهلية”. وفي المقابل رأت الصحيفة أنه “يتعين على كاثرين أشتون لعب دور (الوسيط الصادق) بواقعية ودقة مع توخي الحذر من رؤية الظروف في مصر بسذاجة مثلما فعلت في الماضي”. وذكرت الصحيفة أنه “عندما تدعم أشتون الآن الإفراج عن الرئيس السابق مرسي بدون شرط فإنها تعزز بذلك بقصد أو بدون قصد الإخوان المسلمين في عنادهم”.