الشعبية تدين التهديدات الامريكية والغربية بالعدوان على سوريا

تصريح صحفي الشعبية تدين التهديدات الامريكية والغربية بالعدوان على سوريا دانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التهديدات الامريكية والغربية بالعدوان على سوريا، واعتبرت اقدام هذه الدول على شن الحرب عملا خارج القانون ويزيد من تفاقم الوضع المتفجر في منطقة الشرق الاوسط ويلحق افدح الاذى بالشعب السوري والشعوب العربية ويدخلها في اتون صراع مديد يهدد مستقبلها وسيادة ووحدة ارضها، ولن يجني ثماره سوى تجار الحروب والمتربصين من قوى الاستعمار الجديد والهيمنة والاحتلال لإدامة استعبادهم للمنطقة وشعوبها وثرواتها. واعربت الجبهة عن رفضها للعدوان الامبريالي الصهيوني و للتدخلات الخارجية بكافة اشكالها وحذرت من تصديق دموع التماسيح التي تذرف من قوى الحرب والعدوان على الشعب السوري والشعوب العربية، وهي التي ما فتأت تعمل المستحيل لإجهاض الحلول السياسية التي تنقذ الشعب والدولة والوطن وتوقف نزيف الدم السوري، ولم تترك وسيلة للتغطية على احتلال فلسطين والتنكيل بشعبها ما يزيد عن قرن من الزمان، وحذرت من استخدام دعاة الحرب والعدوان جامعة الدول العربية او بعض الدول العربية او الاسلامية غطاء لهذه الحرب القذرة التي ستدفع ثمنها من جديد شعوب المنطقة وابناءها. المكتب الصحفي 27-8-2013