الشعبية ترحب بتصويت البرلمان الفرنسي لصالح الاعتراف بالدولة الفلسطينية

تصريح صحفي

الشعبية ترحب بتصويت البرلمان الفرنسي لصالح الاعتراف بالدولة الفلسطينية

رحّبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بنتائج التصويت الذي أجرته الجمعية الوطنية الفرنسية "البرلمان" بشأن الاعتراف بدولة فلسطين، ودعت الحكومة الفرنسية إلى تبني هذه النتائج واتخاذ القرار الشجاع بالاعتراف الفوري بدولة فلسطين وعاصمتها القدس.

إن هذا التصويت ينطوي على أهمية بالغة من حيث اتساع نطاق التأييد العالمي على المستوى الشعبي للقضة الفلسطينية، وإشارة واضحة إلى أن الكيان الصهيوني بات يعاني في الحصار السياسي الذي فرضه الرأي العام العالمي نتيجة السياسية الدموية الاستيطانية التي انتهجتها حكومة اليمين المتطرف في "إسرائيل".

إن فرنسا مدعوة إلى لعب دور أساسي لدى الاتحاد الأوروبي لاتخاذ مواقف شجاعة في مواجهة الإجراءات الصهيونية المنطلقة من سياسية التهويد والاستيطان وشن العدوان.

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
دائرة الاعلام المركزي
3/12/2014