الشعبية: الرد على استشهاد القائد أبو عين بتصعيد المقاومة بكافة أشكالها

تصريح صحفي

الشعبية تنعي الشهيد القائد زياد أبو عين

الرد على استشهاد القائد أبو عين بتصعيد المقاومة بكافة أشكالها

تنعي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إلى جماهير شعبنا الشهيد القائد المناضل زياد أبو عين عضو المجلس الثوري لحركة فتح ورئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، الذي استشهد بعد مواجهات مع الاحتلال، جراء الاعتداء عليه بأعقاب البنادق وقنابل الغاز المسيل للدموع خلال قيامه بزراعة الزيتون في أراضي مهددة بالمصادرة في بلدة ترمسعيا شمال رام الله.

وإذ تتوجه الجبهة الشعبية للأخوة في حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" بخالص عزائها، فإنها تشيد بالمناضل أبو عين الذي كرّس حياته في الدفاع عن حقوق شعبنا وفي مواجهة الاحتلال الصهيوني.

فلقد جسّد الشهيد القائد معاني البطولة وخاض صنوف المواجهة مع الاحتلال من اعتقال ومطاردة وإبعاد، والتصدي لجدار الضم العنصري.

إن الرد على استشهاد القائد أبو عين بتصعيد المقاومة بمختلف أشكالها، وتدعو الجبهة الشعبية أن يكون قرار السلطة بوقف التنسيق الأمني هو قرار نهائي ولا رجعة فيه، وإطلاق العنان لجماهير شعبنا وقواه المكافحة لممارسة الفعل الثوري في كل ساحات المدن الفلسطينية.

المجد للشهداء وإننا حتماً لمنتصرون

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

دائرة الاعلام المركزي

10/12/2014