جبهة العمل الطلابي تهنئ الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت بإقرار مبدأ التمثيل النسبي

تصريح صحفي صادر عن جبهة العمل الطلابي التقدمية
جبهة العمل الطلابي تهنئ الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت بإقرار مبدأ التمثيل النسبي

تعبر جبهة العمل الطلابي التقدمية في جامعات الوطن عن خالص فخرها واعتزازها وتقديرها بالإنجاز الطلابي الكبير الذي حققته الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت عبر إقرار مبدأ التمثيل النسبي وتعديل دستور مجلس الطلبة ليتضمن بند التمثيل النسبي في تشكيل المجلس.

إن هذا الإنجاز الذي تحقق ينهي عهد الاستفراد في تشكيل مجالس اتحاد الطلبة داخل الجامعة، ويظهر صورة وحدوية رائعة للمجالس الائتلافية في تمثيل الطلاب عبر مجلس اتحاد الطلبة ليسطروا بذلك نموذجاً في الوحدة الوطنية المرتكزة بشكل أساسي على خدمة أبناء شعبنا ومصلحتهم العليا.

في هذا السياق نؤكد فخرنا الكبير بالجهد الكبير الذي بذله رفاقنا في القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي في جامعة بيرزيت على مدار سنوات من النضال لإقرار مبدأ التمثيل النسبي في تشكيل مجلس الطلاب حينما كان خارج مجلس الطلبة وحينما أصبح جزءاً منه ناقلاً التجربة من التنظير إلى التطبيق والتفعيل داخل أروقة المجلس انتهاءً بنجاحه في تثبيتها عبر التعديل في دستور مجلس الطلبة في الجامعة، فضلاً عن نجاحهم في تحقيق إنجازات أخرى على صعيد العمل الطلابي والتي كان ابرزها نجاحهم في إقرار مساق القضية الفلسطينية كمقرر في الجامعة بالإضافة لنجاحهم في تنظيف كافيريات الجامعة من بضائع الاحتلال وتعزيز حملة المقاطعة.

إننا في جبهة العمل الطلابي التقدمية إذ نبارك هذا الإنجاز الطلابي لنعتبره دافعاً أساسياً لنا للعمل بمزيدٍ من الجهد والضغط الحثيث لأن يتم تعميم هذا النموذج على باقي جامعات الوطن، معتبرين ان هذه المهمة هي مهمة أساسية من ضمن برنامجنا النقابي في الجامعات مؤكدين مضينا في سبيل التغيير الديمقراطي في الجامعات انطلاقاً من شق شعارنا تعليم ديمقراطي وايمان منا بأهمية التعددية السياسية داخل الحركة الطلابية وما ستعكسه على الواقع السياسي للحركة الوطنية بالخارج.

عاشت نضالات حركتنا الوطنية وفي الطليعة منها الحركة الطلابية
معاً وسوياً نحو جامعة شعبية، تعليم ديمقراطي، ثقافة وطنية.

جبهة العمل الطلابي التقدمية