هارتس: منظمات يمينية تتكفل بمتابعة التحريض الاعلامي الفلسطيني

كشف الموقع الالكتروني لصحيفة هآرتس العبرية أن جهاز الاستخبارات الاسرائيلية "امان" توقف مؤخرا عن رصد
حجم الخط
كشف الموقع الالكتروني لصحيفة هآرتس العبرية أن جهاز الاستخبارات الاسرائيلية "امان" توقف مؤخرا عن رصد ما تعتبره اسرائيل "التحريض الفلسطيني". وعزت الصحيفة ذلك الى نقص الميزانية المخصصة بالاضافة الى التغيير الذي طرأ على سلم اولويات الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية. وقالت الصحيفة أن تخلي الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية عن مهمة رصد "التحريض الفلسطيني" أدت الى وجود فراغ سدته منظمات يمنية بدأت بتزويد مكتب رئيس الحكومة الاسرائيلية ووزارة الخارجية الاسرائيلية بتقارير ترصد "التحريض الفلسطيني". وقالت هآرتس ان المنظمتين اللتين ترصدان الاعلام الفلسطيني هما منظمة "ميموري" ومنظمة "نظرة الى الاعلام الفلسطيني" اليمينية التي يترأسها ناشط سابق في منظمة "الصندوق المركزي لأرض اسرائيل" في نيويورك المتخصصة في جمع الاموال لدعم الاستيطان في الضفة الغربية. واكدت هارتس أن رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتياهو استخدم المعلومات التي تقدمها منظمة نظرة الى الاعلام الفلسطيني في عدد ليس قليل من تصريحاته الصحيفة مؤخرا. المصدر : شاشة نيوز