في مبادرة لاقت استحسان المواطنين، جبهة العمل النقابي برفح تنظم حملة للتبرع بالدم


نظمت جبهة العمل النقابي – الإطار العمالي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم الأربعاء حملة للتبرع ب
حجم الخط
نظمت جبهة العمل النقابي – الإطار العمالي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم الأربعاء حملة للتبرع بالدم في مستشفى أبو يوسف النجار بمدينة رفح، بمشاركة عدد من كوادرها، حيث لاقت استحسان المواطنين وإدارة المستشفى. وقال مسئولها في المحافظة الرفيق وائل أبو لبدة أن هذا العمل يأتي في إطار مسئوليتها الاجتماعية والنقابية، واستمراراً للجهود التي تبذلها الجبهة من أجل تلمس معاناة المواطنين في كافة الصعد خاصة الإنسانية والصحية منها. وعبّر أبو لبدة عن افتخاره برفاقه الذين سارعوا لنداء الواجب الإنساني والوطني، وتبرعوا بالدم لصالح أبناء شعبنا الفلسطيني في المحافظة، داعياً المواطنين بأن يحذو حذو الرفاق في جبهة العمل النقابي في هكذا مبادرات إيجابية، وأهمية نشر ثقافة العمل التطوعي، وتعزيز صمود ابناء شعبنا والتخفيف من معاناتهم وآلامهم. وشدد أبو لبدة على استمرار جبهة العمل النقابي التقدمي في جهودها وفعالياتها التي تقف إلى جانب أبناء شعبنا الفلسطيني والوقوف بجانبهم وتلمس همومهم بكافة الأشكال. وأكد العديد من المتبرعين بالدم عن سعادتهم البالغة لتقديمهم وحدات من دمهم في خدمة أبناء شعبنا الفلسطيني، والتي تساهم في إنقاذ حياتهم في لحظات الطوارئ. بدوره، أشاد الأطباء والممرضين في المستشفى بالرفاق في جبهة العمل النقابي على هذه المبادرة واللفتة الجميلة، والتي تعبر عن أصالة وقيم الشعب الفلسطيني المتأصلة في الجبهة الشعبية وأطرها النقابية المختلفة على مدار تاريخ نضالها، والتي تؤكد مدى استعدادهم الدائم على المساعدة والمبادرة في حالات الطوارئ.