تدريبات صهيونية حول سيطرة المقاومة على مبانٍ سكنية

حجم الخط

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الصهيونية عن تريبات جديدة تجريها قوات "جفعاتي" على كيفية إنقاذ رهائن، من فندق أبو برج سكني بعد السيطرة عليه من قبل مقاومين أو جهات مسلحة .

وأوضحت الصحيفة الصهيونية أن "جفعاتي" يتدرب على واقع يحاكي الحروب، وخاصة حروب الشوارع، واستمرت تدريباته لمدة أسبوعين.

ووفق "يديعوت" فإن الأسبوع الأول من التدريبات كانت تحاكي حربا في غزة والقتال في شوارعها، وكانت تستهدف الشباب من المحاربين لأخذ الخبرة في مواقع صعبة كمواقع غزة، وأخذ الدروس المستفادة من عمليات التدريب.

أما الأسبوع الثاني فكان يحاكي، عمليات اقتحام لمبانٍ، سيطر عليها المقاومون والمجاهدون، وكيفية التعامل مع هذه العملية في ظروفها الصعبة والمعقدة.

ونقلت الصحيفة الصهيونية عن ناطق باسم جيش الاحتلال أنه سيجري تدرب لواء "جفعاتي" على ظروف تحاكي حربا في الشمال، والمناطق الجبلية كالتي في القدس.

ووفق الناطق باسم الجيش فإن التدريبات أخذت شكلا جديدا أكثر صعوبة على الجنود وأكثر تكتيكا وفق متطلبات الوضع الحالي المحيط بـ"الكيان".