القطب الطلابي التقدمي يدعو الكتلة الإسلامية والشبيبة لضرورة التعاطي مع مقترحات تعديل الدستور والتمثيل النسبي

حجم الخط

طالب القطب الطلابي التقدمي الاخوة في الكتلة الإسلامية والشبيبة داخل جامعة بيرزيت لضرورة التعاطي مع المقترحات التي تقدم بها واعتماد نظام التمثيل النسبي الكامل في الانتخابات داخل الجامعة.

ودعا الكتلة الإسلامية لضرورة تحري الدقة عند توجيه ملاحظاتها لأي من الكتل وسنعتبر ما حصل هو خطأ وسنتجاوزه من منطلق أفكارنا الوحدوية والساعية للارتقاء بمجلس الطلبة فالهدف هو تعديل الدستور في نهاية الأمر لما له مصلحة لكل الطلبة.

كما طالب الاخوة في الشبيبة الطلابية بضرورة التعاطي مع التعديلات والمقترحات وحضور الاجتماعات الخاصة بمؤتمر المجلس لأن المقاطعة تعتبر رفضاَ ضمنياَ لهذه التعديلات وخاصة التمثيل النسبي.

النص الكامل للبيان حول تعديل الدستور والتمثيل النسبي
زميلاتنا زملاؤنا، 
تحية وبعد،
منذ عشرين عاماَ ونحن في القطب الطلابي نطالب بتعديل دستور مجلس الطلبة وتحديداً" بند ينص على مبدأ التمثيل النسبي " ، وسعينا لذلك من خلال نضالاتنا وحوراتنا المستمرة والطويلة مع مكونات الحركة الطلابية وإدراة الجامعة إيماناً منا بأهمية هذا الموضوع في تنظيم أسس العلاقة بين كل مكونات الحركة الطلابية والطلبة من خلال خطوات عديدة.

اشتدت مطالبتنا لهذا المطلب الديمقراطي الطلابي العام في السنوات الأربع الأخيرة، من خلال عقد اجتماعات مجلس الطلبة والمطالبة في التعديل وتقديم مقترحات مختلفة من أجل تعديل الدستور ونص التمثيل النسبي. العام الماضي وصلنا إلى المراحل الأخيرة في إقرار التمثيل النسبي بعد التصويت على مقترحنا من قبل مجلس الطلبة مع الإشارة إلى مقاطعة الشبيبة حينها ومماطلة الكتلة الإسلامية في التعاطي مع مقترحاتنا، لكن بالنهاية تم فرض التصويت في مجلس الطلبة فوافقت عليه الكتلة الإسلامية، ثم فتح التصويت على موقع الجامعة "ريتاج" لمدة 3 أيام لنخوض أوسع حملة في الحديث مع الطلبة من أجل التصويت على مقترحات تعديل الدستور وإقرار التمثيل، لكن لم ننجح في الوصول للنسبة المطلوبة من أجل إقراره في الدستور، وكان أحد أهم المسببات عدم تعاطي الكتل الأخرى بالشكل المطلوب مع هذا المطلب واقتصرت على التظاهر بالقبول.
قدمنا منذ بداية هذا العام مقترحاً سلم باليد لمنسق مؤتمر مجلس الطلبة ونسخة أخرى لرئيس المجلس حول كافة التعديلات التي نريدها داخل الدستور. لاحقاً نتفاجأ أن الكتلة الإسلامية تسلمنا ورقة حول تسليم المقترح بالرغم أن المقترح قد سلم منذ فترة طويلة للمذكورين أعلاه وتدعي أننا لا نبالي في هذا الموضوع، وهنا نشير لعدة أمور:

أولاً: سنسلم مقترحنا للمرة الثالثة خلال شهر لمنسق أعمال مؤتمر المجلس الحالية على أمل أن يصل مقترحنا بعد عدة مراسلات.

ثانياً: نطلب من أخوتنا في الكتلة الإسلامية تحري الدقة عند توجيه ملاحظاتها لأي من الكتل وسنعتبر ما حصل هو خطأ وسنتجاوزه من منطلق أفكارنا الوحدوية والساعية للارتقاء بمجلس الطلبة فالهدف هو تعديل الدستور في نهاية الأمر لما له مصلحة لكل الطلبة.

ثالثاً: نطلب من أخوتنا في الشبيبة الطلابية التعاطي مع التعديلات والمقترحات وحضور الاجتماعات الخاصة بمؤتمر المجلس لأن المقاطعة تعتبر رفضاَ ضمنياَ لهذه التعديلات وخاصة التمثيل النسبي.

ملاحظة: سننشر المقترح الذي قدمناه خلال العامين الماضيين في كافة كليات الجامعة.

القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي
جامعة شعبية ... تعليم ديمقراطي ... ثقافة وطنية
2016