قرار بالاعتقال الإداري 6 أشهر بحق الأسير شادي معالي

حجم الخط

أصدرت محكمة سالم العسكرية التابعة لسلطات الاحتلال "الإسرائيلي"،  قراراً بالاعتقال الإداري، بحق الأسير شادي معالي (40 عامًا)، لمدة ستة أشهر.

والأسير معالي من مخيم الدهيشة قضاء بيت لحم، وهو قيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وقد اختطفته قوة من المستعربين في 17 آذار/مارس الماضي، من شارع المهد وسط بيت لحم.

كما أنه أسير محرر، اعتقل عدة مرات لدى الاحتلال وأمضى ما يزيد عن 12 عاماً في السجون على فترات متفرقة، بتهمة الإنتماء للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، والمشاركة في مقاومة الاحتلال.

والأسير معالي ناشط في العمل الاجتماعي والتطوعي، وآخر اعتقال كان له عام 2014، وصدر بحقه قرار إداري وجدد له 6 مرات متتالية، بحيث أمضى 28 شهراً في الإداري، كما أنه خاض خلاله إضراباً عن الطعام في سجن النقب الصحراوي، تضامناً مع الأسير "بلال كايد".

وكانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اعتبرت أنّ اختطاف معالي من شارع مركزي ومكتظ بالسكان في قلب مدينة بيت لحم يطرح مجدداً علامات استفهام عن فشل أجهزة أمن السلطة وعدم قدرتها على حماية المواطنين أو اكتشاف وحدات المستعربين والتصدي لها.